'أحرار الشام' تعلن تأزم الخلافات مع 'حسن صوفان'

العالم-سوريا

وذكرت القيادة في بيان أنها ما زالت “تستخدم لغة تغليب خطاب العقل على العاطفة، ووضع مصلحة استمرار العمل الجماعي عند كل أزمة تعصف بها”.

وأضافت: “لأجل ذلك تمّ عرض كثير من الطروحات البناءة على الطرف الآخر المتمثل بحسن صوفان الفاقد للشرعية، ولكن أبى عليه هواه إلا أن يرفض ويتعنت ليفتّت عمل الجماعة، وليستأثر برأيها، ويستبدّ بقرارها”.

ولفتت إلى أن الحركة “تعتمد على التوجه الجماعي الذي يبني ويزيد من ثبات أبنائه في وجه الملمّات، وهذا ما لم تره من الطرف الآخر الذي يعمل على التوجه الواحد المتفرد الذي لا يستطيع تحمل الأعباء والأثقال بما يحاك لواقع ثورتنا”.

وختمت القيادة بالقول: “حاولنا مراراً أن يكون مجلس القيادة من مسؤولي مناطق أبناء الحركة، ولكنّ صوفان أبى إلا أن يكون المجلس غنيمةً يريد اقتسامها مع من معه ناسفاً بذلك الهيكلية التنظيمية المعتمدة، والتي تسير بالحركة على خطىً ثابتة لا تقبل البعض على حساب الكل”.

المصدر

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى