أحرجهم فأخرجوه، فبات المستقبل من دون النائب خالد الضاهر…

وهبط الصاروخ بعد سنوات من انطلاقته! لا شفاعة أنبياء رأفت به ولا كل تحريضه الفتنوي رفع اسهمه الغطاء المستقبلي حال دون رفع الحصانة عن النائب الضاهر على خلفية تصريحاته ضد المؤسسة العسكرية ، لكن التطاول على المقدسات المسيحية كان اكبر مما تستطيع الكتلة ان تتحمله لم ينفع الإعتذار، أحرج فأخرج ،لم تُقله كتلة المستقبل جهارة بل قضى الإخراج بصدور بيان منمق عنه بالتزامن مع بدء اجتماع الكتلة الذي تأخر هذا الأسبوع، يعلن فيه تعليق عضويته فيها منعا لإحراجها اثر اللغط الحاصل وأضاف :

أصبحنا بنظر البعض نعتدي على الآخرين، في حين انه نحن من اعتدي على رمزه الديني، وكان يفترض بهم الاعتذار الينا داعشي ام مستقبلي؟ سؤال حير اللبنانيين طيلة سنوات.

لكن، ايا يكن الأمر خلاصة واحدة تبقى: خالد الضاهر لا يزال نائباً عن الأمة

أقرأ أيضاً:

بعد كلام نائب تيار المستقبل نزيه نجم الذي أثار موجة من الغضب في أوساط الفلسطينيين والسوريين في لبنان المحامية بشرى الخليل تعلق وترد على كلامه...
الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق