أول وفاة بفيروس كورونا في القامشلي

العالم – سوريا

واكد المركز في بيان له ان الشخص الذي اعلنت منظمة الصحة العالمية عن وفاته هو من مدينة القامشلي وقد توفي بعد إصابته بفيروس كورونا، ويبلغ من العمر 53 عاماً وهو من مدينة الحسكة.

وأضاف البيان أن الشخص الذي توفي أصيب بفيروس كورونا في 22 آذار الماضي وتم إدخاله بعد ذلك إلى مشفى خاص، وفي 27 آذار أحيل إلى المشفى الوطني في القامشلي ووضع على جهاز التنفس الاصطناعي، وأُرسلت عينة المريض إلى دمشق.

وقالت منظمة الصحة العالمية حسب البيان إنها علمت فيما بعد أنه نتيجة الحالة كانت إيجابية، وتم تضمينها ضمن الحالات الستة التي أعلنتها وزارة الصحة السورية في 2 نيسان الجاري.

الى ذلك نفى الدكتور “عمر العاكوب” المدير العام للهيئة العامة لمستشفى القامشلي وجود أي حالة وفاة بفيروس كورونا المستجد في المستشفى.

المصدر

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى