إضراب مفتوح لعمال معمل النفايات في صيدا لتحسين الرواتب

نفذ العاملون في معمل فرز النفايات المنزلية الصلبة في سينيق اعتصاما اليوم، معلنين للمرة الثانية الاضراب المفتوح.

فقد توقف العمال عن العمل وافترشوا الارض امام مدخل المعمل وعمدوا الى اغلاق البوابة الحديدية مانعين دخول اي من شاحنات النفايات التي تجمع حمولتها من اتحاد بلديات صيدا الزهراني وبلدية جزين، بالاضافة الى جزء من نفايات بلدية بيروت، وذلك للمطالبة بتحسين رواتبهم بما يتناسب مع الغلاء المعيشي وارتفاع الاسعار.

وقال احد العمال خالد محمد عكرة: “نحن نريد تحسين معاشاتنا، نريد ان نعيش. اضرابنا مفتوح حتى تحقيق مطالبنا. في اضرابنا الاخير أعطونا 25 بالمئة مكافأة مالية، وقالوا انهم لا يستطيعوا ان يعطونا الا شهرا واحدا، ولكن نحن لا يمكننا ان نستمر هكذا ونطالب بتحسين رواتبنا”.

ادارة المعمل
وقال رئيس مجلس ادارة شركة IBC المشغلة للمعمل المهندس نبيل زنتوت: “نحن نقدر مطلب العمال، فهم يتقاضون رواتبهم على سعر صرف ال1500، في ظل وضع اقتصادي ومالي صعب جدا وارتفاع الاسعار بشكل كبير. الحل ليس لدينا، نحن لدينا مشكلة فالشركة تخسر، ورئيس الاتحاد على علم بذلك. اننا نخسر على سعر الصرف 1500. كل مشترياتنا وقطع الغيار نشتريها على سعر 7000، ومن ناحية اخرى كشركة نحن نقبض على 1500. مستحيل ان ندفع معاشات الموظفين على سعر صرف الدولار 3900 كما يطالبون”.

وتابع: “اما المشكلة الثانية التي نقع بها، ان لدينا مستحقات وفواتير لدى اتحاد صيدا الزهراني منذ بداية العام 2019 الى الان، وايضا لدينا فواتير قديمة لدى بلدية بيروت. لذلك نحن نعاني ونمشي على تسليفات من البنك والفوائد العالية. اذا، لدينا مستحقات لم نقبضها من اتحاد بلديات صيدا الزهراني وكذلك من بلدية بيروت واتحاد بلديات جزين. ورغم ذلك، نحن مستمرون كمرفق عام ونعالج مشكلة ولكن الوضع لم يعد يحتمل واصبح هناك خطر على استمرارية المعمل”.

السعودي
من جهته، اكد رئيس اتحاد بلديات صيدا الزهراني المهندس محمد السعودي انه “يتفهم موقف العمال وكذلك موقف ادارة المعمل، فالازمة صعبة ونحن نشعر معهم. ولكن هذه الازمة هي على الجميع، وموضوع تعديل معاشات العمال على سعر الصرف مشكلة جميع العمال والموظفين في البلد وتحتاج لمعالجة على صعيد الحكومة لتطبيقها”.

وتابع: “اما بالنسبة لمستحقات المعمل، فنحن ايضا كبلديات لم نتقاض مستحقاتنا منذ نحو ثلاث سنوات، سدد منها نصف سنة فقط. اضافة الى ذلك، هناك حالة شلل نعاني منها لجهة جائحة كورونا التي بدأت منذ شباط الماضي، هناك ظلم كبير ونتمنى ان تصل المباحثات الى حل”.

المصدر

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى