” إيقاعُ الثّلجِ و العُزلة” 2

” إيقاعُ الثّلجِ و العُزلة” 2
الأديبة هناء سلوم

هيَ امرأةٌ… :
عندما تُلبِسُكَ فكرةً.. تُغرِقُكَ فيها.. دون أن تتهيّأَ لها
تأخذُكَ من فراغكَ
و تَسحبُك نحو النّورِ و الألق
مازالت تتحايلُ عليكَ لتملَأَ عينيكّ بسِحْر نصفِ إغماضتِها

عندما تُتَمتِمُ في نبضكَ القريبِ من وجهها.. تَسمَعُ إيقاعَ الثّلجِ و العُزلةِ.. دافئاً و هادئاً

عندما تتوغّلُ في عينيك.. تُهدهدُ مَكرَكَ حتى يَتعَب
تُحاورُ موسيقاكَ حتّى تَتحَولَ معكَ إلى:
إيقاعٍ مشتَرَك
تتهاوى على إيقاعِها
تَهمسُِ في أذنِها
تَدوْرُ في مكانك وأنتَ تَراها تتحوّلُ إلى:
(كمشةٍ من نورٍ هَشٍّ…).. تَسري بكَ نحوَ عالَمٍ يَعُومُ في ضوءٍ بلّوريِّ المعالم
عندما تضيءُ في عينيكَ كلُّ أسرارِ النّساءِ الأُخريات.. ستَشعرُ بشيءٍ ما في داخلكَ يلعنُكَ أحَداً :
عَثَرَ عليها داخلَ كلماتها
و ضَيَّعَها في زَخَمِ الصُّوَرِ الّتي لاتُعطي أهميّةً لأولئكَ الّذينَ يَحمِلونَ جهَنَّمَهُم أن تَقَع..
فقط لكي يمرَّ الّذينَ يحبونهم-إلى جَنَّتِها-… بسلاااام…
*******
هي امرأةٌ
إذا عقلَت….. إذا جنّتْ….
إذا فرِحَت…. إذا حَزِنَتْ!!!
يمكنُ أنْ تُحدِثَ فيك الدَّمار نفْسَه.

مقالات ذات صلة
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى