اجرام ترك البلاد من دون حكومة تنتشلنا من الازمات

طالب ممثل اتحاد خبراء الاوروبية في بيروت القاضي في المحكمة الدولية لتسوية المنازعات الدكتور نبيل بو غنطوس في بيان اليوم، بـ”الاسراع في تشكيل الحكومة لانه من الاجرام ترك البلاد من دون حكومة قادرة على انتشال اللبنانيين من ازماتهم، بدءا بجانحة كورونا وصولا الى الانهيار الاقتصادي المالي والنقدي”.

ولفت غنطوس الى أن “لبنان اليوم في عين عاصفة العقوبات الاميركية، وسط تخل عربي شامل عن تقديم الدعم للشقيق الاصغر، ورياح التغييرات المقبلة في الاقليم تتهددنا بما لا قدرة للوطن الصغير على تحمله. لقد بات لبنان مستفردا بعدما صار طبقا على طاولة الكبار متروكا للعبة الامم، واهل الربط والحل فيه منشغلون بمحاصصات ومعارك طواحين الهواء، يسجلون فيها نقاطا في وجه بعضهم البعض، والحكومة العتيدة لم تولد بعد”.

وقال: “لقد انقضى مئة يوم ونيف على انفجار مرفأ بيروت والحقيقة ضائعة او مخبأة، والمواطن اللبناني يعيش القلق على المستقبل والمصير، والمبادرة الفرنسية لمساعدة لبنان طارت بقدرة قادر على التمييع والتعطيل، وقد نكون خسرنا آخر مبادرة جدية ذات وزن دولي للانقاذ، بما تمثله فرنسا في العالم اليوم ومن خلفها الاتحاد الاوروبي”.

ورأى أن “اهل الربط والحل عندنا مسؤولون عن خراب “البصرة” بتقاعسهم عن استرداد الأموال المسلوبة من خزينة الدولة، وعن سد مكامن التهريب والتهرب الضريبي ومحاربة الفساد ومنع تبييض الاموال واعادة الودائع المحجورة في المصارف لاصحابها، واللائحة تطول..”.

وختم: “يبقى ان لسان حال الشعب في مواجهة السلطة “مرتا مرتا، تنشغلين بامور كثيرة والمطلوب واحد”.

المصدر

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى