اغتيال قيادي بارز لـ'الجيش الحر' المسلحة في درعا

العالم – سوريا

وأطلق مجهولين الرصاص، أمس الأحد، على أبو بكر الحسن وأحد أقربائه في مدينة جاسم، ما أدى إلى مقتله على الفور.

وأضافت المصادر أن القيادي في جماعة الحر المسلحة, نقل بعد استهدافه إلى مشفى الصنمين، مشيرةً إلى أنه من أبرز قادة الفصائل في درعا.

وشغل قبل ذلك منصب الناطق باسم الجماعة المسلحة ما يسمى “جيش الثورة”، وأحد أبرز القادة العسكريين فيه.

وتأتي الحادثة في ظل حالة عامة تعيشها محافظة درعا، وتتمثل بعمليات اغتيال، واستهدافات بالعبوات الناسفة، تطال قياديين سابقين في الفصائل المسلحة.

ولم تتبنى أي جهة عملية اغتيال “أبو بكر الحسن” حتى الان.

ويذكر ان الجماعات المسلحة في سوريا تعيش حالة من الانقسام والخلافات الشديدة بينهما.

المصدر

أقرأ أيضاً:

3 جرحى باعتداء 'قسد' على اهالي قرية احتجوا على الاحتلال الاميركي
الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: