الإدعاء الايطالي يطالب بـالسجن "المؤبد" لطالبين أميركيين!

العالم – اوروبا

ويواجه فينيجان لي إلدر وجابريل كريستيان ناتالي-هيورث، واللذان كانا يبلغان وقتها من العمر 19و18 عاما على التوالي، اتهاما بطعن ضابط الشرطة ماريو سيرسيلو ريجا/35 عاما/ حتى الموت.

وقالت ممثلة الإدعاء العام ماريا سابينا كالابريتا، في لائحة اتهام استمرت أربع ساعات يوم السبت، إن أحداث 26 تموز/يوليو 2019 كانت “خطيرة” و “الخطير هو الظلم الذي لحق برجل طيب كان يؤدي وظيفته”، بحسب أنسا.

وواجه الشرطي المقتول وشريكه الامريكيين الاثنين في إطار عملية بملابس مدنية لاستعادة حقيبة ظهر مسروقة.

ويُزعم أن ناتالي-هيورث وإلدر سرقا حقيبة ظهر من وسيط مخدرات أعطاهم الأسبرين بدلاً من الكوكايين. وطالبا لاحقا بالمال والكوكايين الحقيقي لإعادة الحقيبة.

وبحسب الإدعاء العام، فإن الأمريكيين ذهبا إلى اللقاء وهما مستعدان.

ونقلت أنسا عن كالابريتا قولها “الهدف كان القتل. لم يكن دفاعا عن النفس، كانا مستعدين لأي شيء. لم يقلقا بشأن حالة الضحية، هربا وأخفيا السكين”.

وأشارت المدعية العامة إلى إن سيرسيلو ريجا تعرض للطعن 11 مرة في أقل من 30 ثانية ولم يكن لديه فرصة للدفاع عن نفسه.

المصدر

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى