الاحتلال يستنفر بعد زف المقاومة أحد مجاهديها في العدوان على دمشق

أعلن الإعلام الحربي المركزي في المقاومة الإسلامية، اليوم الثلاثاء، من خلال بيان، استشهاد أحد مجاهدي حزب الله جراء العدوان الإسرائيلي على محيط مطار دمشق الدولي أمس الاثنين 20 تموز 2020.

وجاء في البيان ما يلي:

وَالشُّهَدَاءُ عِندَ رَبِّهِمْ لَهُمْ أَجْرُهُمْ وَنُورُهُمْ…

بمزيد من الفخر والإعتزاز، تزف ‎المقاومة الإسلامية الشهيد المجاهد علي كامل محسن (جواد) من بلدة عيتيت جنوب لبنان والذي ارتقى جراء العدوان الصهيوني على محيط مطار دمشق الدولي مساء الاثنين ٢٠ تموز ٢٠٢٠.

قلق في فلسطين المحتلة من رد حزب الله على استشهاد أحد عناصره في سوريا

وبحسب ما أوردته قناة “كان” الاسرائيلية: قلق يعم “إسرائيل” من رد حزب الله في أعقاب إعلان الحزب عن استشهاد أحد عناصره أثناء هجوم ليل أمس في سوريا.

وتصدت وسائط الدفاع الجوي السوري مساء الإثنين لعدوان صهيوني بالصواريخ في سماء جنوب دمشق وأسقطت أغلبيتها.

وقال مصدر عسكري سوري في تصريح لـ “سانا”: “في تمام الساعة 21.48 من مساء يوم الاثنين وجه طيران العدو الإسرائيلي من فوق الجولان السوري المحتل عدة رشقات من الصواريخ باتجاه جنوب دمشق وقد تصدت لها وسائط دفاعنا الجوي وأسقطت أغلبيتها وأدى العدوان إلى إصابة سبعة جنود بجروح وأضرار مادية”.

وكانت الدفاعات الجوية السورية تصدت في الـ 23 من الشهر الفائت لعدوان إسرائيلي على كباجب في ريف دير الزور والسخنة في ريف حمص وصلخد في السويداء وتمكنت من إسقاط عدد كبير منها قبل الوصول إلى أهدافها.

المصدر
قناة العالم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى