الاستطلاعات تتحدث عن تراجع حزب الليكود في الانتخابات

العالم- الاحتلال

وافاد الاستطلاع بأنه لو أجريت انتخابات الكنيست، لكان حزب الليكود الحاكم بزعامة بنيامين نتنياهو، يحصل على 33 مقعدًا من أصل 120 وهو عدد أعضاء نواب الكنيست، بينما كانت الاستطلاعات قبل شهرين تشير لحصوله على 41 مقعدا.

ويلي الليكود حزب “يش عتيد” بزعامة يائير لابيد ويحصل على 17 مقعدًا، بينما يحصل حزب “أزرق أبيض” بزعامة وزير الجيش بيني غانتس على 12 مقعدًا فقط.

وبحسب الاستطلاع، فإن القائمة “المشتركة” التي تمثل المواطنين العرب من فلسطينيي الداخل، فستحصل على 16 مقعدا، أي اكثر مما هي عليه اليوم بمقعد إضافي.

ويحصل حزب “يامينا” بزعامة نفتالي بينيت على 12 مقعدا فيما يحصل حزب “شاس” للمتدينين الشرقيين على 9 مقاعد وحزب “يهدوت هتوراة” للمتدينين الغربيين على 8 مقاعد.

أما حزب “يسرائيل بيتينو” بزعامة افيغدور ليبرمان فيحصل على 8 مقاعد في حين يحصل حزب “ميرتس” اليساري على 5 مقاعد.

ووفقا لهذا الاستطلاع فإن حزب “جيشر” وحزب “العمل” العريق لن يتخطيا نسبة الحسم ولن يكونا ممثلين في البرلمان القادم.

ويشهد نتانياهو تراجعا واضحا في شعبيته في ظل الاستياء الشعبي من فشله في ادارة كورونا وآثارها الاقتصادية، فضلا عن فساده السياسية والمالية في السطلة.

المصدر

أقرأ أيضاً:

جامعة الدول العربية تطالب بتثبيت وقف إطلاق النار بليبيا
الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق