البرازيل تشهد ارتفاعا ملحوظا في إصابات كورونا!

العالم – الاميركيتان

وأضافت وزارة الصحة أن عدد الوفيات ارتفع بواقع 206 ليصل إلى 2347.

ويعتبر عدد حالات الإصابة في البرازيل أعلى منه في أي دولة أخرى بأمريكا اللاتينية.

وفي وقت سابق هذا الأسبوع، أقال الرئيس البرازيلي جايير بولسونارو، وزير الصحة لويس هنريك مانديتا، على خلفية أزمة فيروس كورونا.

ودعا الرئيس البرازيلي الولايات إلى إنهاء أوامر البقاء في المنزل التي قال إنها تضر بالاقتصاد.

وهون بولسونارو من شأن الوباء العالمي الذي أودى بحياة أكثر من 2300 برازيلي حتى الآن. ووصف الفيروس بأنه “إنفلونزا بسيطة” وانتقد حكام الولايات لفرضهم إجراءات عزل عام دعمها خبراء الصحة والوزير المقال مانديتا الذي يحظى بشعبية واسعة.

وقال الرئيس البرازيلي في تصريحات تلفزيونية، إن مانديتا لا يقدر بشكل كامل ضرورة حماية الوظائف، ودعا مجددا إلى استئناف النشاط الاقتصادي.

وبينما انتقد بولسونارو الإغلاق بشدة، فقد أصدرت وزارة الصحة في عهد مانديتا توجيهات داعمة للتباعد الاجتماعي، كما ناقضت إفادات مانديتا اليومية إشادة بولسونارو بأدوية لم تثبت فاعليتها.

وقال الوزير الجديد نيلسون تيش في مؤتمر صحفي مشترك ردا على سؤال عن موقف الوزارة الآن بعد توليه شؤونها إنه لن تحدث أي “تغييرات مفاجئة” في السياسة.

المصدر

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى