الحكومة تأكل الكاجو والفستق واللبنانيون يضرسون

لم تدم طويلاً الفرحة التي شعر بها أصحاب الكفاءات في هذا البلد يوم أقرّ مجلس النواب قانون آلية التعيينات في الفئة الأولى، فالقانون الذي أقرّ بغالبية الأصوات في المجلس النيابي علاقه المجلس الدستوري بناء لطعن مقدم رئيس الجمهورية ميشال عون. وإلى غصة تعليق العمل بالقانون، أتت غصة السلة الغذائية التي قررت فيها الحكومة وضع أصناف أبعد ما يكون عن حاجات العائلات الفقيرة وليست على الإطلاق في سلم اولويات الإستيراد للمواد الأساسية أو حتى الأولية التي تستخدم للصناعات على أنواعها، ومنها المكسرات كالفستق واللوز المقشر والكاجو والماكداميا، فيما أدرجت أصناف آخرى ينتج منها محليًا وبكميات كبيرة. ولكأنما أهل هذه الحكومة من عالم آخر “ليس لهم في الشبَق عبق”، بل همهم أكل الكاجو، فيما اللبنانيون يضرسون.

المصدر:
الأنباء

المصدر

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى