الفساد تابع: لغة الرؤساء، كلها أدب… عبرة… قدوة لكل لبناني!

الفساد في لبنان نخر قاموس اللغة والمفردات بين الرؤساء والحكام…

بالفيديو، عون يصف الحريري بالكذاب مباشرة … والأخير يردّ…

حسان دياب قبيل اجتماع المجلس الاعلى للدفاع،
أين أصبح تأليف الحكومة.

هاجم رئيس الجمهورية ميشال عون، الرئيس المكلف سعد الحريري، من دون أن يسميه، بالقول: “ليس هناك تأليف، إنه يكذب ويقوم بتصاريح كاذبة”، وذلك بعد ما سأله رئيس حكومة تصريف الاعمال، حسان دياب قبيل اجتماع المجلس الاعلى للدفاع، أين أصبح تأليف الحكومة.

من جهته، ردّ الرئيس المكلف بتشكيل الحكومة سعد الحريري، على الفيديو المسرب، لرئيس الجمهورية ميشال عون، والرئيس حسان دياب، مستعينا بالكتاب المقدس.

وقال في تغريدة عبر حسابه على تويتر: “من الكتاب المقدس – سفر الحكمة: إِنَّ الْحِكْمَةَ لاَ تَلِجُ النَّفْسَ السَّاعِيَةَ بَالْمَكْرِ، وَلاَ تَحِلُّ فِي الْجَسَدِ الْمُسْتَرَقِّ لِلْخَطِيَّةِ”.

أضاف: “لأَنَّ رُوحَ التَّأْدِيبِ الْقُدُّوسَ يَهْرُبُ مِنَ الْغِشِّ، وَيَتَحَوَّلُ عَنِ الأَفْكَارِ السَّفِيهَةِ، وَيَنْهَزِمُ إِذَا حَضَرَ الإِثْمُ”.

“إذا كان ربُّ البيتِ بالطبلِ ضارباً، فشيمة أهل البيت كلهم الرقص”…

يا فاسدي لبنان، هل الكتاب المقدس والقرآن الكريم…

  • هل قالوا لكم، افعلوا هذا بشعبكم، وأذلوه؟
  • هل قالوا لكم، اسرقوا أموال وطنكم؟

إنطلاقاً من هنا، أهل البيت اللبناني الفقير منه، وليس المحظي بحماية الفاسدين،

  • كلهم، يرقصون من الألم…
  • يموتون جوعاً…
  • مرضى كورونا…
  • كلهم، يموتون على أبواب المستشفيات، كالعادة القديمة، لكن كل وقت لسبب ما… سابقاً بسبب دفع الفاتورة سلفاً… اليوم بحجة لا أسرة لمرضى كورونا… والنتيجة واحدة، الفقير يموت… والمحظي بحماية الفاسدين تفتح له الأبواب…
  • كلهم، يدفعون بالدولار ثمن سرقة المال العام من قبل حكام فاسدين…
  • كلهم، رواتبهم بالليرة اللبنانية تهاوت من 1000 دولار إلى أن تساوي الآن 70 دولار…
  • والمحظي المحمي من الفاسدين ارتفعت رواتبه بالدولار من 1.500.000 ليرة إلى 8.000.000 ثمانية ملايين ليرة…

هذا وجه المقارنة بين فئتي الشعب اللبناني، الوطني الصادق الفقير… وبين المختلس السارق الفاسد المحمي من الطبقة الفاسدة…

  • إذاً، كلن، يعني كلنّ… لغة، مفردات، لا تليق بالرؤساء…

عيب يا بابا…

هل سيتواجد في لبنان، رجل وطني، يقول لهم: “عيب يا بابا هيدا الكلام”…

ليعود الينا وطن الأجداد المبني، على الصدق، والأمانة، والتفاني، في سبيل لبنان، أمثال أدهم خنجر، وصادق حمزة، ويوسف بك كرم، والإمام السيد موسى الصدر…

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى