المشهد مرعب ومقرف وهكذا ردّ الأخير

بدأت الجلسة التشريعية في قصر الأونيسكو، برئاسة رئيس مجلس النواب نبيه بري، لدرس وإقرار المشاريع واقتراحات القوانين المدرجة على جدول الأعمال.

وطلب الرئيس بري من النواب تجاوز موضوع الاوراق الواردة.

 

وكان بري دعا لجلسة من أجل درس وإقرار المشاريع واقتراحات القوانين المدرجة على جدول الأعمال، على أن تستمر ثلاثة أيام. وبدأ توافد النواب الى الأونيسكو وسط إجراءات أمنية إضافة الى خضوع النواب إلى عملية تعقيم، كما ثبّت جهاز لقياس الحرارة قدمته السفارة الصينية في لبنان التي أشرفت أمس على تركيبه، ووزّعت الأقنعة على النواب والجسم الإعلامي.

 

في المقابل، توجّه عضو كتلة “الكتائب” النائب نديم الجميّل لرئيس مجلس النواب نبيه برّي بالقول: “المشهد لدى وصولنا الى الأونيسكو كان مرعباً، رأينا مدنيين وغير مدنيين مدججين بالسلاح، وشعرنا أننا ندخل إلى مركز ميليشيا لا الى جلسة مجلس نواب”، فردّ عليه برّي بالقول: “هؤلاء عناصر قوى أمن داخلي في الخارج وفي داخل حرم الأونيسكو إنهم شرطة مجلس النواب”، فقال له الجميّل: “لكنهم لا يرتدون لباس قوى الأمن والمشهد مرعب ومقرف وغير مقبول”.

 

 

المصدر

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى