المشي على الجمر

المشي على الجمر تقليد ديني هندوسي يقام كل عام في الهند وفيه يتم المشي على الجمر لنيل رضا الالهة من اجل غفران الذنوب ويقال ان اصل بدايته بدأت في جنوب الهند في مقاطعة تاميل نادو , وهذا التقليد موغل في القدم قدم الديانة الهندوسية وقد سرى هذا التقليد الى الديانة البوذية كذلك وصار طقسا من طقوسها ايضا.

  • دخول طقس المشي على الجمر الى العراق

دخل استعراض المشي على الجمر الى العراق لاول مرة عام 1962 ميلادية على يد السيد الراحل آية الله السيد محمد الحسيني الشيرازي حيث ذكر في مذكراته انه ادخل هذا النوع من الطقوس لأول مرة في بيت جدّته بمدينة كربلاء المقدسة عام 1382 للهجرة وكان ذلك ايام مواسم عاشوراء واقامة العزاء , ثم انتهى العمل بهذه الممارسة مع انتهاء كل انواع مراسم العزاء في عاشوراء وبأمر السلطات الظالمة في العراق عام 1969 . وبعد عام 2003 وسقوط النظام القائم انذاك أمر المرجع السيد صادق الحسيني الشيرازي وبإشراف ممثل سماحته في كربلاء السيد محمد علي الشيرازي باعادة ممارسة المشي على الجمر وادخالها في مراسيم عزاء عاشوراء من جديد, فعاد استعراض المشي على الجمر بقوة وتبناه جمع من الناس وتفننوا في عروضه واعتبروه جزءا لايتجزأ من مراسيم العزاء الحسيني وتحول بمرور الايام الى (شعيرة) حسينية يحيطها هالة من التقديس لايمكن المساس بها او حتى السؤال عن اصلها

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى