الميــزان والقــِـسـْــط فـي خطـاب ســـيـد العهــــد

د احمـد الاسـدي | موقع جنوب لبنان

فـي كـــل مــره ومثـلمـا عـهـدنـاه , ســـيـفَ مـبـــادئــه الحـقْ , ومـيــزانَ كلمـاتـه الـقـِـسـْط , لا يُجـامـل عـلى أمـر الله , ولايـــداري علـى ظلـــم عبــاده , مـــا فـــي قـلبـــه عـلـى لســـانــــه , ونصـــرة المظـلـوم ســـُـنــتــه , زهــو الفـرســان عـلـى محـيـا جبينـــــه , وغـضـب الحـليــم مـكـتـومـا بيـن أنـفـاســــه , لا صـراحــة تعلــوا فـوق قــولـــه , ولا تـــردد يـلـجــم فعلــــه , خـيــولــه عـلـى البـاطــل صــائلـــه , وصـبــر التـعقــل العلـوي مـدرستـــه .

عـنـدمـا يـُـعـري ســيـد المقـاومـة وزهــو رجـالاتهـا السيــد حـسن نصـر الله , ممـلكــة الشــر الـظـلامـي التكفيــري التخـلفـي الرجعـــي الـوهـابــي القــــذري الشـــذوذي السـعـــودي , فهــو لـم يـتبـلـى عـلـى أحــد , ولـن يـلفـق او يـدلـس أو يــروي خـيـال افكــــاره ,وإنـمــا نطــق بـالحقـائـق والـوقـائـع والـدلائــل الـتي ثـبتهـا التـاريـخ فـي صفحـات صـيـرورة هــذة المملكــة و فـُجـار حــكم أمســها البعيـد والقـريـب , هــذة الحـقـائـق المـُـسَلـَمــة الـتي يخشــى المـرور عليهـا الجـبنــاء , ويتغـاضـى عـن ذكـرهـا المنتفعيــن وعبيـد الـمـال الســلـولـــي , وإذ يـنبـري مـدبـور او مـأبـون علـى شـاكــلــة حـريــري و قـطيش وخلفـان وقـرقـاش للـدفـاع عـــن اوليـــاء نعمـتـهــم وممـولـي مـواخيـر دعـارتهــم فـي الـريـاض والخليط , فـالأمــر ليس بـالجــديــد ولا تحتـاج معـرفــة دواعيـــه عنـاء البحث والاستقصــاء , وفـي ذات الـوقـت لا يـُغيــر انبرائهـم هــذا بالدفـاع واستقتالهـم مـن الحـقـائـــق شيء , ولايلغــي ثـبـوتيــة صــحتهــا وتاريخيتهـا مهمـا تعـالت وتيـرة زعـاقهـم وعـواءهـم , حـيث تـلاقـح وتـزاوج الفكـر التكفيـري الـوهــابــي مـع الــشــذوذ الاخـلاقي والسلطــوي للعائلـة السـلوليـه المتفسخــه في الـريـاض , كـان ولازال وسيبقــى المـؤسس و الحـاضن والـراعـي والداعـم لـلأرهـاب واجـرامــه , والمـراهــن عـلـى اجــنـدتـــه والمشـاريـع التي تنفــذ تحـت خيمتـــه .

التـاريـخ ومهمـا حـاولت الأيـادي الطـولـى بـسطـوة الجـاه والمـال والتحشيـد الأعـلامـي الدعـائـي , والمتمـرســة فــي صفقـات شــراء الـذمـم والأقــلام الـرخيصــه , وصـاحبـة البـاع الطـويـل بالتلفيـق والتضـليــل والكذب والتـزويـر أن تعبـث بحـقـائقــه ومـُسـلمـات صـيرورتــــه , تبقـى قـاصـرة ومهـزومـة امــام الحـروف التـي خطـت بهـا سطـور صفحـاتـــه , وعـاجـزه حـتـى عـن تضليــل تلك الحـروف ولسـت محـوهـا , حـيث الســوابق التـاريخيــة وإن زور بعـضا مـن حقـائقهـا هنـا او عــُـتـم علـى أخـرى هنـاك , سـوف يـأتـي مـَنْ يفضــح هــذا التـزويـر ويرفـع غشـاوة التعتيــم عنـه , ويعيــد تصـويـب مسـاراتـه المُحـرفــه , فـالوقـائـع التـاريخيـة واحـداثهـا لســت بالجـدليــة الفكـريـة التي يمكـن الالتفـاف عليهـا وتطـويعهـا , وإنمـا مـن المـُسـلمـات والبديهيـات المحسـومـة سـلفـا و التي لا تحتـاج الـى منطـق وبرهـان جـديديـن , إلا اذا حـاولنـا اعـادة صيـروة هذة الحقـائـق الـى الـوراء ,والرجـوع بعجلـة الزمـن والواقـع الى الخـلف , وهـذا مـن مستحيـلات الاقــدار .

19 نـيســان 2015

al_asadi@aol.com

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى