انسحاب شركة التدقيق خطوة إضافية في المسار نحو الجحيم

 قال الوزير السابق كميل ابو سليمان في سلسلة تغريدات عبر حسابه على “تويتر”: “انسحاب شركة Alvarez & Marsal خطوة إضافية في مسار لبنان نحو الجحيم، تتحمل مسؤوليتها الأكثرية السياسية والمالية الفاسدة. للتخفيف من وطأة ذلك المطلوب أولا، إعادة التواصل سريعا مع صندوق النقد الدولي لأن لا حل للأزمة إلا عبر المرور بصندوق النقد كما أشرنا مرارا ونحن لا نملك ترف الوقت. ثانيا، توقف رئيس الحكومة عن الحرد وقيامه مع الوزراء بواجباتهم الدستورية. فاجتهادات المجلس الدستوري ومجلس شورى الدولة وهيئة التشريع والاستشارات واضحة بشأن تصريف الأعمال، إذ يتوجب عليهم اتخاذ قرارات بشأن الأمور الملحة التي لا تحتمل تأجيلا. ثالثا، توقف المنظومة المصرفية وحلفائها السياسيين والإعلاميين عن عرقلة المفاوضات مع صندوق النقد والتدقيق المالي الجنائي”.

 

المصدر

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى