باريس تدين قمع أقلية الأويغور والصين ترفض الانتقادات الغربية

العالم ـ أوروبا

وقال خلال مداخلة عبر الفيديو “من إقليم شينجيانغ الصيني، وردتنا شهادات ووثائق متطابقة تظهر ممارسات غير مبررة بحق الأويغور ونظام رقابة وقمع مؤسسي واسع النطاق”.

ردت الصين اليوم الأربعاء على انتقادات القوى الغربية المتزايدة لسجلها في مجال حقوق الإنسان في إقليمي شينجيانج والتبت، وكذلك في هونج كونج المستعمرة البريطانية السابقة.

وقال شين شو سفير الصين لدى الأمم المتحدة في جنيف، أمام مجلس حقوق الإنسان التابع للمنظمة الدولية “في هذا الجمع الرفيع المستوى أساءت المملكة المتحدة والاتحاد الأوروبي وألمانيا والولايات المتحدة وكندا وبعض الدول الأخرى استخدام منتدى مجلس (حقوق الإنسان) لتكيل اتهامات لا أساس لها للصين وتتدخل في شؤون بلادنا الداخلية” مضيفا “نعترض بشدة ونرفض هذه المحاولات رفضا قاطعا”.

ودعا مسؤول السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل الصين أمس الثلاثاء إلى السماح لمفوضة الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان ميشيل باشليت بالزيارة والتحقيق في مزاعم إساءة معاملة مسلمي الويجور في شينجيانج وسكان التبت.

المصدر

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى