برجا تخرج من دائرة خطر “كورونا”.. اللجنة الطبيّة تنتصر على الفيروس

تشهد بلدة برجا في الآونة الاخيرة استقراراً واضحاً في عدد الإصابات بفيروس “كورونا” (12 إصابة مثبتة مخبرياً) إلى جانب 5 حالات شفاء وحالة وفاة واحدة. ويأتي ذلك، بعد أسبوع على زيارة وزير الصحّة العامة حمد حسن إلى البلدة، وتأكيده من هناك أنّ “البلدة غير موبوءة بفيروس كورونا”. 

ويعود السبب الأساس في استقرار الحالات إلى اللجنة الطبيّة المعنية بمتابعة ملف “كورونا”، والتي تضمّ إختصاصيين وأطباء من البلدة، الذين يواكبون الإصابات بشكل مستمر. ويقوم عددٌ من الأطباء ضمن اللجنة المختصّة بتتبع أي معلومة تردهم بشأن أي حالة أو وعكة صحيّة تلمّ بأحد القاطنين في البلدة، في خطوة ساهمت في الإستجابة السريعة والتحرّك الدائم في ظلّ جائحة “كورونا”.

وفي السياق، أكّدت مصادر في اللجنة الطبية في برجا لـ”لبنان24″ أنّ “البلدة مُرتاحة في الوقت الحالي، خصوصاً أنه لا إصابات جديدة تذكر”، مؤكدة أن “الوضع ممسوك من قبل اللجنة التي تعمل باستمرار على متابعة ورصد كل ما يتعلق بالفيروس في البلدة”. 

 

وشدّدت المصادر على “وجوب الإلتزام بكافة الإجراءات الوقائية التي من شأنها منع تفشي العدوى، باعتبار أن ذلك هو الطريق الأسلم للخروج من الأزمة بنجاح”. 

في غضون ذلك، تشهد البلدة، اليوم الأحد، منعاً للتجوّل بعد قرار من بلدية برجا بذلك، بالتنسيق مع قوى الأمن الداخلي والجيش اللبناني.

المصدر:
خاص “لبنان 24”

المصدر

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى