بلدية جعيتا تعدّ لائحة بمخالطين مع مسنة توفيت بكورونا.. وطلب للمنتجعات السياحية!

 تحركت بلدية جعيتا الكسروانية، بعد تأكد خبر وفاة امرأة مسنة من سكانها بوباء الكورونا، واتصلت بمدير مستشفى البوار الحكومي الدكتور قزيلي لاجراء فحص ال “PCR”، لعدد من الذين التقوها او اختلطوا بها او بأبنائها بحكم عملهم مع سكان البلدة والقاطنين فيها.

وتعمد البلدية حاليا على تحضير لائحة باسماء المخالطين الاوائل بالمتوفاة او بعائلتها ليصار الى اجراء الفحوص اللازمة للتأكد من سلامتهم.

وتمنت البلدية، “من جميع المقربين من الفقيدة الذين سيجرون فحص الـ “PCR”، الحجر لفترة 14 يوما إلى أن تصدر نتيجة الفحوصات الأولى والثانية التي ستجرى لهم”.

وطلبت البلدية من المراكز والمنتجعات السياحية فيها ضرورة اتخاذ اقصى درجات الحماية منعا لتوسع الوباء في البلدة. ووضعت خطين ساخنين لذلك هما : 70 / 410216 و 71 /638444 لتلقي الشكاوى او التبليغ عن مشتبهم بهم او للاستفسار حول الموضوع اعلاه.

 

المصدر

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى