بواخر الفحم البترولي المحرم تعاود إحراقه بين البيوت

حذرت لجنة كفرحزير البيئية، بيان، من أن الوضع البيئي في شكا والكورة “وصل الى حد الانفجار الخطير، حيث عاودت بواخر الفحم البترولي المحرم إحراقه بين البيوت، وعمدت الى الظهور بشكل شبه يومي دون حسييب او رقيب، كما أن مداخن المولدات العاملة على الفيول، تطلق أفتك السموم على مدار الساعة، ناهيك عن جبال تزال بأكملها من الوجود”.

وجزمت بأن “الانفجار الكبير آت لا محالة، إلا إذا تحملت حكومة تصريف الاعمال مسؤولياتها وأوقفت مسرحية القتل والدمار، بمنع استيراد البتروكوك ومنع إزالة الجبال واقفال المقالع المخالفة الخارجة على القانون، واستيراد الاسمنت والكلينكر حفاظا على حياة من تبقى من أهل الكورة المنكوبة”.

المصدر

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى