"تحرير الشام" تمنع افتتاح معبر تجاري مع مناطق سيطرة الجيش السوري

العالم – سوريا

وقال “المكتب” إنهم اتخذوا القرار النهائي بعدم فتح المعبر، إلى حين إما انتهاء أزمة فيروس كورونا، أو تغير الخريطة الجغرافيا إيجابا،” حسب تعبيرهم.

وأوضح “المكتب”، أن هناك دراسة لافتتاح منفذ ومنفس تجاري للمناطق الخاضعة لسيطرة الفصائل المسلحة بعد انتهاء أزمة كورونا، كون الموضوع يساعد في تصريف السلع الكاسدة في إدلب، وانتعاش المنطقة اقتصاديًّا.

يذكر ان مايسمى “المرصد السوري” المعارض نقل عن مصادر قولها أنه يجري التحضير لافتتاح معبر تجاري بين مناطق سيطرة جماعة “هيئة تحرير الشام”الارهابية ومناطق سيطرة الجيش السوري بالقرب من مدينة سراقب بريف إدلب الجنوبي الشرقي.

وقال “ناشطون إن افتتاح المعبر يأتي بعد مطالبة تجار بفتح المعابر لتصريف بضاعتهم المكدسة وذلك في اجتماع حصل بمنطقة باب الهوى بريف إدلب الشمالي.

قرار فتح المعبر تسبب بفورة غضب وسط الجماعات المسلحة التي اعترضت على الخطوة وكان من بين المعترضين أبرز شرعيي النصرة الارهابية في مناطق سيطرة الارهاببين المدعو “عبد الرزاق مهدي”.

المصدر

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى