تشاؤم مصري من مستقبل لبنان

علمت “السياسة” من مصادر ديبلوماسية عليمة، أن “وزير الخارجية المصرية سامح شكري، رسم في نهاية زيارته لبنان صورة فيها الكثير من الضبابية عن مسار الوضع في لبنان، بعدما أدرك عمق الهوة التي تفصل بين رئيس الجمهورية ميشال عون، والرئيس المكلف سعد الحريري، لا بل بدا بوضوح للضيف المصري غياب عامل الثقة بين الرجلين، الأمر الذي سيصعب كثيراً عملية التأليف، بالرغم من كل الجهود الخارجية التي تبذل لهذا الغرض”.

واعتبرت المصادر، أن “الأجواء لا تبدو مواتية لإمكانية ولادة الحكومة، بانتظار نتيجة التفاوض في جنيف بشأن الملف النووي الإيراني، باعتبار أن طهران ليست مستعجلة على التفريط بالورقة اللبنانية على طاولة المفاوضات مع الأميركيين”.

المصدر

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى