جمعية اولياء الطلاب في الجامعات الاجنبية تحذر من استمرار التسويف والمماطلة

ثمنت الجمعية اللبنانية لأولياء الطلاب في الجامعات الاجنبية، في بيان اثر اجتماع استثنائي، “اللقاءات التي جمعت ممثليها بالمرجعيات الروحية والتي طرحت فيها الجمعية فكرة عقد قمة روحية ينحصر فيها البحث بقضية تنفيذ قانون الدولار الطالبي“.




كما ثمنت “التحركات التي نظمتها في كل من شارع المصارف في طرابلس وباتجاه المصارف في مدينة زحلة، حيث عرض كل من الشيخ جهاد العبد الله والسيد محمد العبدالله والسيد ايلي فريحة والسيد وليد حمزة مطالب الجمعية وأولياء الطلاب من المصارف التي لا تزال تماطل في تنفيذ القانون 193، وذلك خلال لقائهم مع المديرين الإقليميين لهذه المصارف“.

واشار البيان الى ان “الجمعية كانت قد وجهت كتابا رسميا لدى الكاتب العدل الى جمعية المصارف تطالبها فيه باعلام المصارف المنتسبة اليها بالزامية تنفيذ قانون الدولار الطالبي الذي تتهرب منه المنظومة المالية مع انذار المصارف باللجوء الى القضاء للفصل في هذه القضية من خلال دعوى جماعية قد تتقدم بها الجمعية في حال استمرار المماطلة“.

ودعت الجمعية أولياء الطلاب الى ان يكونوا “على أهبة الاستعداد للتحرك مجددا في حال استمرار التسويف والمماطلة“.

 


المصدر:
“الوكالة الوطنية للاعلام”

المصدر

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى