رئيس بلدية برقايل يدق ناقوس الخطر.. ماذا جاء في بيانه؟

وجه رئيس بلدية برقايل محمد الاسعد بيانا الى اهالي برقايل قال فيه “وصل انتشار وباء كورونا إلى مرحلة الخطر من التهديد لحياة الناس في عموم المناطق اللبنانية وكما تعرفون فأن في بلدتنا عشرات الاصابات وامام هذا الوضع  الصحي الخطير والذي وضع كل لبنان في ظروف تقتضي منا جميعاً التعاون للمواجهة.

ولان القطاع الاستشفائي والكادر الطبي في لبنان بات مصابا وعاجزا عن توفير العلاج اللازم  وخاصة  فقدان اللقاح وعدم توفير العلاج من كثرة المصابين ولا توجد اسرة في المستشفيات لذلك.

نرجو من اهلنا الافاضل في برقايل وجوارها الالتزام الكامل بسائر القرارات الرسمية واقفال المصالح المذكورة في بيان وزارة الداخلية واستثناء المحلات الضرورية لخدمة الناس وذلك يسري من فجر السبت 14 تشرين الثاني الجاري حتى 30 منه مع اتباع الإرشادات الوقائية واهمها: 

وضع الكمامة – التباعد الاجتماعي، والأهم من ذلك ابلاغ الاخوة في خلية الازمة عن اي اشتباه او اي إصابة كي تتخذ الإجراءات اللازمة قبل تفاقم وضع المصاب في مجتمعنا وبين اهلنا.

نعمل على تفهمكم وتعاونكم معنا فالوقاية خير من العلاج ونحن مستعدون لخدمتكم ما استطعنا  من خلال  البلدية  – وخلية الازمة لبلدة برقايل 

ودمتم بالف خير وعافية”.

المصدر

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى