رسالةٌ واضحة من روسيا لترامب: “لا تتدخّل في شؤون جارتنا وصديقتنا”

ردت روسيا على تعهد الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، بدعم الشعب الإيراني في “الوقت المناسب”، بتحذير الولايات المتحدة من التدخل في “الشؤون الداخلية” لإيران “الجارة والصديقة”.

وقال نائب وزير الخارجية الروسي، سيرغي ريابكوف، في مقابلة مع وكالة تاس الحكومية الخميس، “نحذر الولايات المتحدة من أي محاولة للتدخل في الشؤون الداخلية..” لإيران.

وكان الرئيس الأميركي، قال في تغريدة على تويتر الأربعاء، “نحترم شعب إيران وهو يحاول إبعاد حكومته الفاسدة. ستجدون دعما كبيرا من الولايات المتحدة في الوقت المناسب لاستعادة زمام الحكم”.

وترامب غرد مرارا بشأن إيران منذ الخميس الماضي، حين اندلعت مظاهرات شعبية حاشدة في مدينة مشهد ضد فساد وقمع النظام، قبل أن تمتد إلى معظم المدن الإيرانية.

ورغم القمع البوليسي للمحتجين الذي أسفر عن مقتل أكثر من 20 شخصا واعتقال المئات، لاتزال المظاهرات مستمرة لليوم الثامن على التوالي في طهران ومدن أخرى في البلاد.

وأردف نائب وزير الخارجية الروسي قائلا إنه “رغم المحاولات العديدة لتشويه ما يجري فعلا (في إيران)، أنا على ثقة أن جارتنا وصديقتنا، ستتغلب على صعوباتها الحالية”.

وانتقد ريابكوف أيضا دعوة السفيرة الأميركية لدى الأمم المتحدة، نيكي هايلي، لعقد اجتماع طارئ في مجلس الأمن لمناقشة قمع السلطات الإيرانية للمتظاهرين.

يشار إلى أن الاحتجاجات اندلعت على الصعوبات الاقتصادية في مشهد ثاني اكبر المدن الايرانية في 28 كانون الاول، وسرعان ما امتدت إلى مدن أخرى في إيران ثم تحولت الى تظاهرات ضد النظام.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى