رسالة الى رئيس البلاد

سيدي الرئيس …

أما بعد .. فقد وصلنا إلى مرحلة ” قتل الذات ” وهنا أخاطبك بعيدا عن أي اصطفاف سياسي طائفي مذهبي …

لقد كفرنا بهويتنا بعد أن أصبحنا حثالة الشعوب المنبطحة على أعتاب الزعماء …

هل يناسبك شعب لا يعرف للوجع معنى؟

هل انت فرحٌ بشعبٍ أصبح توأماً للسرطان ومطامره ؟

هل تُفاخر بشعبٍ لا يئِن وهو يرزخ تحت عتبات الإفلاس ؟

ما هو إحساسك وانت تمثّل لبنان في المحافل الدولية وشعبك يتبادل النُكات دون أي اعتبارٍ لوجعه وذُلّه وفقره ؟

هذا الشعب يا سيدي الرئيس أثبت أنه طبل فارغ وشعب الإنحطاط الفكري وشعب الإرتهان المذهبي وشعب الإستمتاع في اغتصابه وشعب اذا ضُرب الحذاء برأسه إلى آخر المعزوفة ……..

فإذا كنت راضٍ عن شعبك فالمصيبة أعظم !!

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى