رفض العودة الى التعليم المدمج الا بعد تلقي اللقاح

عقدت رابطة معلمي التعليم الأساسي اجتماعها عن بعد، عبر تقنية ZOOM، وبحثت في نتائج الإستبيان حول العودة الآمنة الى التعليم المدمج، وقررت الاتي:

1 – مطالبة المسؤولين بالإسراع في تشكيل الحكومة لمعالجة الوضع الإقتصادي ووقف التدهور ومنع الإنفجار الذي أصبح قاب قوسين أو أدنى.

2 – مطالبة حكومة تصريف الأعمال بضرورة إقرار سلفة غلاء معيشة تعادل ما خسرته الرواتب من قدرتها الشرائية، وذلك الى حين صدور قرار تصحيح الأجور.
3 – مطالبة الحكومة بضرورة أن تشمل البطاقة التموينية المنوي إصدارها جميع المعلمين على مختلف مسمياتهم.
4 – رفض العودة الى التعليم الحضوري أو التعليم المدمج قبل تأمين إعطاء اللقاح للمعلمين الراغبين بالحصول عليه، وهذا ما أكدته نتائج الإستبيان ان 59.1% يرغبون بالحصول على اللقاح، وسوف تبدي الرابطة كل إيجابية بعد المباشرة بدعوة المعلمين للحصول على اللقاح، ولن تمانع من العودة الى التعليم المدمج أو الحضوري بعد ضمان تأمين اللقاح للمعلمين.

5 – تدعو الرابطة الزملاء الى التسجيل في المنصة (44% لم يسجلوا حسب الإستبيان) للحصول على اللقاح بغض النظر عن النوعية وتركها لأصحاب الإختصاص في هذا الشأن.
6 – تؤكد الرابطة رفض الترفيع الآلي في الصفوف الإنتقالية من الأول حتى الثامن، وتصر على إجراء امتحان آخر السنة حضوريا لجميع الطلاب قبل نهاية شهر حزيران، وفق ما يرتأيه مدير المدرسة.
7 – تؤكد الرابطة ضرورة إجراء الامتحانات الرسمية للصف التاسع الأساسي وداخل المدرسة.
8 – تدعو الرابطة وزارة التربية الى انهاء العام الدراسي الحالي ومشاكله والتحضير والتخطيط للعام الدراسي القادم مع الأخذ في الإعتبار الثغرات التي حصلت في العام الحالي” .

المصدر

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى