سعد ريشا : اشكر الخاطفين!

حررت استخبارات الجيش  المخطوف سعد ريشا فجر اليوم بعد 4 ايام ايام على اختطافه من قبل مسلحين. 

ووصل ريشا يرافقه موفد رئيس مجلس النواب الاستاذ نبيه بري المسؤول في حركة امل في البقاع بسام طليس، الى منزله في قب الياس حيث كان في استقباله حشد من الاهل والاصدقاء.

وقد شكر المواطن المحرر جميع المسؤولين الذين عملوا جاهدين للافراج عنه، كما شكر الخاطفين لانهم “لم يذلوني ولم يتعرضوا لي بالسوء وكانت معاملتهم لي جيدة”، شارحاً بأنه منذ لحظة اختطافه ووضعه في السيارة لم ير اي شيء لحين عودته الى منزله.

بدوره، هنأ طليس ريشا بعودته سالما الى منزله. وقال: ” كلفني الرئيس بري التعاون مع العميد علي عواركة للعمل للاسراع في الافراج عن السيد ريشا، وانا اؤكد انه لم يتم دفع اي فدية، ولم نفاصل حول هذا الموضوع، كون لا كرامة الرئيس بري، ولا كرامة الاجهزة الامنية والعسكرية ولا كرامات اهل البقاع وفعالياتها تسمح بالتكلم عن دفع فدية مالية.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى