سفير البرازيل الجديد في لبنان يتفقد الجالية اللبنانية البرازيلية في البقاع الغربي

السفير قادري:البرازيل تقف إلى جانب لبنان في جميع الضروف

البقاع الغربي ـ أحمد موسى

جال سفير البرازيل الجديد في بيروت جورج جيرالدو قادري يرافقه القنصل باولو جوبار والقنصل سهام الحاراتي ووفد من مسؤولي وأركان السفارة على قرى البقاع الغربي وخاصة البلدات التي لها ثقل اغترابي في البرازيل (لالا، بعلول، كامد اللوز وغزة)، متفقداً الجالية اللبنانية في البرازيل.

وفد السفارة البرازيلية كانت محطته الأولى في مركز بلدية لالا وكان في استقباله رئيس البلدية حسين طربين وأعضاء المجلس البلدي والمخاتير والمغتربين وأهالي البلدة، ورحب حسين طربين بالوفد مبدياً “اهتماماً بما وصل إليه المغتربون اللبنانيون في البرازيل”، وأثنى على الدور الذي تقدمه البرازيل حكومة وشعب في مجال “الإهتمام بالجالية اللبنانية هناك”، وشكر البرازيل حكومة وشعب على “الإستضافة”، شاكراً السفير والسفارة إهتمامهم بالجالية في لبنان.

وفي كامد اللوز حيث محطته الثانية كان في استقبال الوفد البرازيلي في القصر البلدي رئيس البلدية حيدر الحاج وأعضاء المجلس البلدي والمخاتير والمغتربون في البرازيل، ورحب الحاج بالوفد شارحاً المرحلة الزمنية من مئات السنين حيث تشكل الجالية اللبنانية في البرازيل.

ومحطته الثالثة والأخيرة كانت في غزة وكان في استقبال الوفد البرازيلي في مركز اتحاد بلديات السهل رئيس الإتحاد محمد المجذوب وأعضاء الإتحاد والمخاتير ومغتربوا بلدة غزة حيث غالبيتهم في البرازيل. المجذوب رحب بالوفد وأكد على متانة وتجذر العلاقة بين لبنان المقيم عبر المغتربين في البرازيل “مثنياً على البرازيل حكومة وشعب في حسن الإستضافة والإندماج بين الشعبين”. وقدم رؤساء بلديات لالا حسين طربين وكامد اللوز حيدر الحاج ورئيس اتحاد بلديات السهل محمد المجذوب دروع تكريمية للسفير البرازيلي جورج قادري.

بدوره سفير البرازيل وفي محطاته الثلاث “أبدى إعجاباً بحفاوة الإستقبال التي لقيها من أبناء البقاع الغربي وخاصة في البلدات التي كانت له محطات استقبال في لالا وكامد اللوز وغزة، مشيراً إلى أنه ليس بغريب على شعب لبنان الطيب والمضياف”، ولفت إلى “أن زيارته إلى البقاع الغربي وإن كانت ذات طابع تعارف وتفقد اوضاع الجالية هناك، مشيراً إلى “أن الجالية اللبنانية في البرازيل وصلت إلى أعلى المراتب والمراكز في البلاد، وهذا ينم عن قدرة اللبناني في جميع المجالات والبلدان”. وأكد على “أن السفارة البرازيلية في بيروت هي موضع ترحيب وتقديم الأفضل للجالية اللبنانية وللبنان”، وفيما نأى السفير عن التطرق إلى السياسة فقد أشار إلى “وقوف البرازيل إلى جانب لبنان في جميع الضروف”.

جولة السفير البرازيلي ووفد أركان السفارة اختتمت في غداء أقامته على شرفه القنصل سهام الحاراتي في مطعم شاتو كفريا.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى