شاهد: طرطوس السورية تكرم ذكری استشهاد قاسم سليماني

الشهيد الفريق قاسم سليماني حاضر دائماً في عقول وقلوب السوريين وخاصة في المنطقة الساحلية التي أسس فيها جبهة دحر الارهاب منذ بداية عمله في سوريا.

وشهدت محافظة طرطوس اقامة معرضاً لصور الشهيد سليماني، من جبهات القتال وحفلاً تأبينياً، عرفانا منها لبطولات الشهيد القائد.

وقالت احدی المشاركات في المراسم:”نستطيع ان نسميه شهيد الحرية أو شهيد القدس وکثير صفات تليق بالحاج قاسم”.

وقال أحد المشارکين في المراسم:” كل سوريا تتذكر بطولات هذا القائد العسكري الذي قل نظيره في ساحة المعارك وخاصة انه كان القائد الوحيد الذي له ظهور اعلامي كبير وصور متداولة في مواقع التواصل الاجتماعي ووسائل الاعلام المتنوعة، فكان قائداً فذاً، قائداً عسکرياً من الطراز الرفيع”.

بحضور السفير الايراني ومحافظ طرطوس وقادة الاجهزة الامنية افتتح الحفل التأبيني لتليه كلمات ولوحات انشادية ذكرت فيها مآثر الشهيد البطل ورفاقه في ساحات القتال.

وقال الناشط السياسي السوري خلدون قسام:”الحاج قاسم سليماني عالمي بامتياز ببطولته وبميدانيته علی ارض المعركة كان يتابع كل التفاصيل الدقيقة وحدة بوحدة. لم يجلس في المكتب بل كان يجلس علی الارض ولذلك هؤلاء القادة هم أكبر خطر علی الاستكبار العالمي وعلی الصهيونية وعلی القوی الامبريالية”.

الساحل السوري بشيبه وشبابه رجاله ونسائه بجرحاه وبعائلات شهدائه سيذكر دائمآ الشهيد القاسم الذي لم يعد ايرانيا فقط فهو السوري العراقي اليمني وقبل كل ذلك الانسان.

في الذكری السنوية الاولی لاستشهاد قاسم سليماني ورفاقه وتأكيد علی الاستمرار علی النهج المقاوم الذي رسم خطوطه في سوريا حتی تحقيق النصر علی محور الارهاب ومهما بلغت التضحيات.

المصدر

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى