شاهد.. فريق أممي يطالب بمعرفة"مصير"إبنة حاكم دبي

العالم – خاص بالعالم

مابين مطالبات بإطلاق سراحها وإعطاء أدلة، تثبت انها ماتزال على قيد الحياة، تشغل قضية ابنة حاكم دبي الشيخة لطيفة المجتمع الدولي، ومنظمات حقوق الانسان.

مكتب الأمم المتحدة لحقوق الإنسان طلب من دبي مزيدا من المعلومات حول وضع الشيخة لطيفة ابنة حاكم دبي، ودليلا على أنها على قيد الحياة.

فيما قالت مفوضية الأمم المتحدة لحقوق الإنسان إنها أثارت قضية الشيخة لطيفة ابنة حاكم دبي مع بعثة الإمارات في جنيف.

وأكدت ليز ثروسيل المتحدثة باسم مكتب المفوض السامي لحقوق الإنسان في الأمم المتحدة:”نظرا للمخاوف الجدية بشأن الشيخة لطيفة، فقد طلبنا أن يأتي رد الحكومة على سبيل الأولوية. ونتطلع إلى تلقي هذا الرد والنظر فيه. وفي غضون ذلك بالطبع، سنواصل مراقبة الوضع وتقييمه عن كثب. ولقد طلبنا ايضا من الحكومة دليلاً على انها على قيد الحياة”.

منظمتا هيومن رايتس ووتش والعفو الدولية دعتا الأمم المتحدة إلى التدخل في قضية الشيخة لطيفة وممارسة ضغوط دولية لإطلاق سراحها.

وقالت هيلينا كينيدي محامية حقوق الإنسان:”إذا لم تتصرف الأمم المتحدة، فأعتقد أن القضية تقع على عاتق المملكة المتحدة، الدولة التي ترى الإمارات كأحد حلفائها المقربين، ويجب أن نتابع الموضوع ونرى اذا ما كانت الشابة على قيد الحياة ، إذا كانت على ما يرام او لا، دعوا خبراء مستقلين يأتون ويقيمون الوضع ويتحدثون بشكل مستقل عما يحدث هناك”.

وحاولت الشيخة لطيفة البالغة من العمر خمسةوثلاثين عاماً وهي ابنة رئيس حكومة الإمارات الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، الفرار في عام2018 من دبي، قبل أن تُعاد إليها.

وفي مقاطع مصورة ذكرت أنّها حصلت عليها من أشخاص مقرّبين من الشيخة لطيفة، تقول الأخيرة إنها محتجزة في “فيلا تحولت إلى سجن” تحت حراسة عناصر شرطة، وانها تعرضت لتعذيب وسجنت لثلاث سنوات عندما حاولت الفرار لاول مرة في عام2002.

التفاصيل في الفيديو المرفق …

المصدر

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى