شاهد… مسلح يقتل 16 شخصا على الأقل بينهم شرطية

العالم – خاص بالعالم

أسوأ عملية إطلاق نار تشهدها كندا منذ عقود؛ خلفت ضحايا مدنيين بينهم شرطية تابعة لشرطة الخيالة الملكية الكندية؛ وذلك في ظروف ودوافع لا تزال مجهولة.

إطلاق النار العشوائي حصل ليل السبت الأحد في منطقة نوفا سكوتيا الريفية في كندا.

وقالت بريندا لوكي – رئيسة الشرطة الكندية :”على ما يبدو سيكون هناك عمل شاق ونطلب من المواطنين ان يكونوا صبورين معنا بينما نتعمق في الموضع لكننا سنقوم بكل جهد لكشف كافة العناصر”.

يبلغ الجاني واحدا وخمسين عاما ويدعى غابرييل وورتمان؛ يعمل في صناعة أطقم؛ وقُتل قبل ظهر الاحد بعد مطاردة استمرت اثنا عشر ساعة في أرجاء مقاطعة الشرق الكندي. وكانت الشرطة قد حذرت السكان المعزولين اصلا بسبب فيروس كورونا من خطورة الجاني.

وقال جاستن ترودو – رئيس الوزراء الكندي :”لقد تبلّغتُ بحزن بعمل العنف الجنوني الذي اودى بحياة اشخاص كثيرين بينهم احد افراد شرطة الخيالة الملكية الكندية. أأكد وقوفي إلى جانب أسر الضحايا ومساعدتهم في تجاوز هذا الوقت العصيب”.

وقام الجاني بتمويه سيارته لتبدو كسيارة الشرطة وارتدى لباس خاصا بالشرطة؛ وقام بتنفيذ جرائمه في عدة أماكن وقتل العديد من الأشخاص.

وقال مسؤولون عن التحقيقات الجنائية في الشرطة الفدرالية إن حيازة الشخص على بزة وسيارة شرطة ليس امرا عفويا؛ إلا أن العملية في المرحلة الراهنة لا تعتبر ذات طابع إرهابي. وأشارت الشرطة إلى أنها تحاول تحديد ما إذا كانت هذه الجريمة على ارتباط بالظروف التي فرضها تفشي الوباء من إغلاق لكل الأعمال غير الضرورية في البلاد.

يذكر ان عمليات إطلاق النار على عدد كبير من الأشخاص، نادرة في كندا على خلاف جارتها الولايات المتحدة.

التفاصيل في الفيديو المرفق..

المصدر

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى