شاهد.. هل يسعى ترامب بخلط الاوراق ضرب قادة المقاومة بالعراق؟

العالم – مراسلون

لااسيما بعد تبرأ وادانة كتائب لحزب الله وفصائل المقاومة للعملية وتأكيدها الالتزام بالهدنة التي منحتها للقوات الامريكية للانسحاب من الاراضي العراقية، واعتبار ان العملية تعبر عن الجهل والغباء الى حد الثمالة او العمالة لترامب.

وقال الكاتب والمحلل السياسي صباح العكيلي لمراسل قناة العالم: “ان هذا الاستهداف قد يكون جزء من مخطط لاستهداف قادة المقاومة، وبالتالي قد تكون هذه العناصر مدفوعة من الخارج، من اجل كسر الهدنة ما بين الولايات المتحدة الامريكية وفصائل المقاومة العراقية”.

الهجوم بعد دقائق من اعلان الولايات المتحدة الامريكية تخفيف عديد قواتها في العراق وذلك خلال اتصال هاتفي جرى بين رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي ووزير الخارجية الامريكي مايك بومبيو.

وقال وزير الخارجية العراقي فواد حسين إنّ الولاياتِ المتحده قررت سحب 500 جندي من العراق، ويجري جدولة سحب 2500 عسكري مما تبقى من القوات الأميركية بالتنسيق بين البلدين.

وفي موقع جريمة اغتيال قادة النصر الفريق الحاج قاسم سليمان وابو مهدي المهندس اوقد انصار المقاومة الشموع للتذكير بان دربهم يبقى منيراً وسالكاً حتى رحيل اخر جندي امريكي من البلاد وذلك في ذكرى ميلاد الشهيد ابو مهدي المهندس.

وافاد مراسل قناة العالم في بغداد نويد بهروز، بان شكوك كثيرة رافقت عملية القصف الاخيرة، تبدأ بسيناريو ترامب لضرب قادة المقاومة ولا تنتهي عند اتهام الطرف الثالث لخلط الاوراق وتأجيج الوضع بالعراق.

المصدر

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى