صوّر زوجته أثناء اقدامها على الانتحار في الرملة البيضا

قضت آمنة سميح اسماعيل بعدما القت بنفسها من الطابق الثامن من المبنى الذي تقطنه في الرملة البيضاء فيما كان زوجها يحاول مفاوضتها لعدم اقدامها على الانتحار.

وكان الزوج يصور تلك اللحظات بهاتفه ليؤكد أنها أقدمت على الانتحار في حين بقيت الاسباب التي دفعتها لذلك مجهولة.

وقد شيعت مدينة صور “المأسوف على صباها المرحومة آمنة سميح اسماعيل” حيث انطلق موكب التشييع المهيب من امام نادي الامام الصادق في صور وصولاً الى جبانة الخراب حيث ام سماحة الشيخ ناصر فاخوري الصلاة على جثمانها الطاهر قبل ان توارى في الثرى ثم تقبل ال الفقيدة العزاء من المشيعين.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى