طفلة ارسلوها في حقيبة تفجر غضبا شعبيا في الرقة

العالم – سوريا

فقد شكل مقتل طفلة صغيرة في مدينة الرقة بطريقة ابتزازية للحصول على المال، غضبا شعبيا في المنطقة الشرقية، خاصة وأن الجريمة ارتكبت بأسلوب بشع في منطقة تسيطر عليها ميليشيا قسد وتعاني فلتانا أمنيا يؤرق حياة المدنيين.

وذكرت شبكات محلية أن الطفلة شهد حاتم (عامين ونصف) وجدت مقتولة ضمن حقيبة في حي الدرعية وسط مدينة الرقة، وذلك بعد ثلاثة أيام على اختطافها من قبل عصابة طالبت ذويها بدفع مبلغ كبير مقابل حياتها.

وفي التفاصيل فإن الخاطفين طالبوا أهل الطفلة بدفع مبلغ (15 ألف دولار أمريكي) مقابل إطلاق سراحها الإثنين الماضي، إلا أن الأهل عجزوا عن دفع المبلغ الكبير ليعثروا عليها داخل حقيبة في منزل جيرانهم بالحي نفسه.

ولم تُكشف الجهة التي تقف وراء الحادثة بشكل رسمي لكن شبكة “الرقة تذبح بصمت” المحلية اتهمت جيران الطفلة بارتكاب جريمة الخطف والقتل.

وتعيش معظم المناطق التي تقع تحت سيطرة الجماعات المسلحة في سوريا في اوضاع امنية غير مستقرة اضافة الى عمليات الاغتيال والتفجير التي تحدث باستمرار في تلك المناطق.

المصدر

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى