عجز المعاملات الجارية ببريطانيا يقفز في الربع الثالث…

مصطفى فتحي

سجل العجز في ميزان المعاملات الجارية بالمملكة المتحدة في الربع الثالث من العام الجاري، المستوى الأعلى له خلال 24 عاما.

ويعكس الصعود الكبير في عجز ميزان المعاملات الجارية، أن التعافي الذي تمتع به الاقتصاد البريطاني في الفترة الأخيرة قد يتأثر بالنمو الضعيف في الأسواق الخارجية.

صعود في عجز ميزان المعاملات الجارية

وكشفت بيانات لمكتب الإحصاءات الوطنية ببريطانيا يوم الجمعة، أن العجز في ميزان المعاملات الجارية للمملكة المتحدة مع باقي الأسواق العالمية صعد خلال الربع الثالث إلي 33.9 مليار دولار (20.7  مليار جنيه إسترليني) هو ما يعادل 5.1 في المائة من الناتج المحلي الإجمالي، بعد أن كان قد وصل إلى 6.2 مليار إسترليني خلال الربع الثاني من العام الجاري، ليحقق أكبر معدل له منذ الربع الثالث لعام 1989.

وجاءت البيانات التي أعلن عنها مكتب الإحصاءات مخالفة لتوقعات الخبراء الاقتصاديين الذين قالوا أن العجز قد يبلغ 13.85 مليار إسترليني.

ارتفاع الناتج المحلي الإجمالي البريطاني

وأوضحت البيانات أن الاقتصاد البريطاني حقق معدل نمو أعلى مما كان متوقعا، حيث صعد معدل النمو السنوي إلي 1.9 في المائة خلال الربع الثالث من العام الجاري، بعد أن توقع الخبراء أن  الصعود قد يصل إلى 1.5 في المائة.

وأشارت بيانات مكتب الإحصاءات إلى أن الناتج المحلي الإجمالي ارتفع بنسبة 0.8 في المائة في الربع الثالث، ليتفق مع توقعات الخبراء، وذلك بعد أن كان قد وصل إلى 0.7 في المائة في الربع الثاني.

وكشفت البيانات أن الاقتراض الحكومي حقق مستوى أعلى في نوفمبر الماضي يفوق ما وصل إليه في الشهر ذاته عام 2012.

ارتفاع الناتج الصناعي البريطاني

الجدير بالذكر أن مكتب الإحصاءات الوطنية  كان قد كشف قبل أسبوعين أن الناتج الصناعي البريطاني صعد في أكتوبر الماضي بمعدل يفوق بقليل ما توقع به الخبراء، ما يعكس أن الاقتصاد البريطاني يقلص تدريجيا اعتماده على المستهلكين.

وقالت البيانات أن الإنتاج الصناعي ارتفع بنسبة 3.2 في المائة على أساس سنوي.

وأوضحت بيانات مكتب الإحصاءات إن الناتج الصناعي ارتفع بنسبة 0.4 في المائة على أساس شهري في أكتوبر الماضي، لينخفض من 0.9 في المائة التي حققها في سبتمبر الماضي.

أقرأ أيضاً:

بريطانيا تتهم قراصنة روس بسرقة ابحاث حول لقاح كورونا

وكان خبراء اقتصاديون قد توقعوا أن يرتفع الناتج الصناعي في أكتوبر الماضي بنسبة 0.3 في المائة عن سبتمبر.

هبوط العجز التجاري في أكتوبر

وأشارت البيانات إلى إن العجز التجاري في المملكة المتحدة هبط في أكتوبر الماضي إلى 9.732 مليار جنيه إسترليني.

وكان الاقتصاد البريطاني قد شهد تعافيا قويا بصورة مفاجئة  خلال العام الجاري، بعد أن واجه صعوبات لتخطي الأزمة المالية والمشاكل الاقتصادية، إلا أنه اعتمد بشكل كبير على الإنفاق الاستهلاكي الذي دُعم من الانتعاش في سوق الإسكان.

الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: