علماء يكتشفون دواءً رخيصاً لعلاج مرضى كورونا

الصحة العالمية تهنئ العالم بأول علاج فعال للكورونا

تمكن علماء بريطانيون، من اكتشاف علاج “رخيص” ومتاح على نطاق واسع لمرض “كوفيد 19” الذي ينجم عن الإصابة بفيروس كورونا المستجد.

وبحسب موقع “سكاي نيوز“، فإن العلماء يراهنون على علاج من “السترويد” ويصفونه بالتقدم الكبير في مكافحة وباء كوفيد-19، الذي أصاب أكثر من 8 ملايين شخص في مختلف أنحاء العالم.

والسترويد عبارة عن مركبات كيميائية يجري تصنيعها حتى تؤدي دورا شبيها بالهرمونات الطبيعية، ويتم اللجوء إليها لأجل علاج عدد من الاضطرابات الصحية.

وأدى هذا العقار الذي يحمل اسم “ديكساميثازون” (dexamethasone) إلى خفض معدل الوفيات بواقع الثلث وسط مرضى تم وضعهم تحت جهاز التنفس الاصطناعي.

فضلا عن ذلك، أدى استخدام هذا الدواء إلى انخفاض نسبة الوفيات بـ20 في المئة وسط مرضى كورونا الذين يحتاجون إلى الأوكسجين من جراء الفيروس الذي ظهر في الصين، أواخر العام الماضي، ثم تحول إلى جائحة عالمية.

ويقول العلماء إنه كان بوسع العقار أن ينقذ عددا يتراوح بين 4 آلاف و5 آلاف شخص ب‍بريطانيا، لو تم استخدامه في مرحلة مبكرة من انتشار الوباء، بحسب ما أفاد الموقع البريطاني.

وقال المسؤول الصحي البريطاني، مات هانكوك: “يسعدني تماما أنه يمكننا اليوم الإعلان عن أول تجربة سريرية ناجحة في العالم لعلاج “كوفيد-19”. إن هذا الإنجاز المذهل هو شهادة على العمل الرائع الذي يقوم به علماؤنا وراء الكواليس. من اليوم سيشمل العلاج القياسي لـ “كوفيد-19″ الـ”ديكساميثازون”، ما يساعد على إنقاذ آلاف الأرواح بينما نتعامل مع هذا الفيروس الرهيب”.

  • هل يمكن لـ”ديكساميثازون” علاج ” كورونا “؟

خلال التجارب السريرية التي أجريت في جامعة أكسفورد، قدّم العلماء 6 ملغ من “ديكساميثازون” لأكثر من 2000 مريض يوميا لمدة 10 أيام.

وأعطي المرضى أقراصا لأخذها عن طريق الفم، حيث أظهرت النتائج تحسنا واضحا لدى مرضى “كوفيد-19” دون مشاكل في التنفس.

ويقدر فريق البحث أنه إذا أعطي “ديكساميثازون” خلال فترة الوباء، فمن الممكن إنقاذ حياة ما يصل إلى 5000 شخص.

ويستخدم “ديكساميثازون” بالفعل لعلاج عدد من الأمراض، وبالتالي فهو متاح على نطاق واسع للمستشفيات والأطباء لتخزينه. كما أنه رخيص الثمن وتكاليف العلاج منخفضة.

أقرأ أيضاً:

بريطانيا تبحث اتفاقية التجارة الحرة مع واشنطن هذا الاسبوع

ويأمل الخبراء في أن اكتشاف فوائد “ديكساميثازون” في علاج فيروس كورونا، سيكون إنجازا عالميا كبيرا.

ومع ذلك، أبرزت التجربة أن الدواء كان غير فعال إلى حد كبير في مساعدة مرضى “كوفيد-19″، الذين لم يكن لديهم مشاكل في الجهاز التنفسي.

  • الصحة العالمية تهنئ العالم بأول علاج فعال لـ الكورونا

وصفت منظمة الصحة العالمية توصل العلماء البريطانيين للقاح ضد فيروس كورونا بـ”الاختراق العلمي” بعد اثباته فاعلية في إنقاذ حياة اخطر حالات مصابي كورونا.

وقال المدير العام للمنظمة، تيدروس أدهانوم غيبريسوس، في بيان مساء أمس الثلاثاء، 16 حزيران 2020، إنه “أول علاج مثبت يقلل من الوفيات في صفوف مرضى كوفيد-19 ممن يتنفسون بواسطة أنابيب الأكسجين أو أجهزة التنفس الاصطناعي”.

وأضاف “هذا نبأ سار وأهنئ الحكومة البريطانية وجامعة أوكسفورد والمستشفيات العديدة والمرضى الكثر في المملكة المتحدة، الذين ساهموا في هذا الاختراق العلمي المنقذ للأرواح”.

  • إنقاذ الأرواح

وكانت تعززت أمس الآمال بالتوصل إلى علاج لمرض كوفيد 19 متاح على نطاق واسع و”غير مكلف” مع إعلان باحثين بريطانيين أن عقار “ديكساميثازون” الستيرويدي قادر على إنقاذ أرواح ثلث المصابين الذين يعانون من الأعراض الأكثر خطورة.

واختبر باحثون يقودهم فريق من جامعة أوكسفورد العقار على أكثر من ألفي مريض بكوفيد 19 يعانون من أعراض خطيرة، وقال بيتر هوربي، أستاذ الأمراض المعدية الناشئة في قسم الطب بجامعة أكسفورد، إن “ديكساميثازون هو أول دواء يظهر تحسنا في البقاء على قيد الحياة لدى مرضى الفيروس، هذه نتيجة جيدة جدا”.

وأوضح ان “ديكساميثازون غير مكلف ويباع بدون وصفة طبية ويمكن استخدامه على الفور لإنقاذ الأرواح في جميع أنحاء العالم”.

من جهته، أعلن وزير الصحة البريطاني، مات هانكوك، أمس الثلاثاء، أن بريطانيا ستبدأ فوراً وصف منشط “ديكساميثازون” لمرضى كوفيد-19، مؤكدا أن بلاده بدأت بتخزين العقار المتاح بشكل واسع منذ ظهرت أولى المؤشرات على فاعليته قبل 3 أشهر. قائلا “نظرا إلى أننا لاحظنا أولى المؤشرات إلى إمكانات ديكساميثازون، نخزنه منذ آذار”.

وأضاف “بات لدينا الآن 200 ألف جرعة جاهزة للاستخدام ونعمل مع هيئة الخدمات الصحية الوطنية ليشمل العلاج المعتاد لكوفيد-19 ديكساميثازون اعتبارا من بعد ظهر اليوم”.

أقرأ أيضاً:

بلجيكا تشدد قيود كورونا بعد ارتفاع عدد الإصابات

الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق