عندما كشف السيد نصرالله عن ذهابه إلى دمشق قائلًا: “آني رحت عند الرئيس بشار الأسد”!

كشف الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله أنه ذهب إلى دمشق شخصياً حيث اجتمع مع الرئيس السوري بشار الأسد ليطلب منه المساعدة في إخراج مسلحي تنظيم “داعش” الإرهابي من الحدود اللبنانية السورية.

وفي خطابه الذي ألقاه في مهرجان التحرير الثاني في بعلبك، قال السيد نصرالله: “زرت دمشق وطلبت من الرئيس الأسد نقل مسلحي ‘داعش’ لمعرفة مصير العسكريين اللبنانيين وهو أكد لي أنه سيقوم بذلك رغم أنه يحرج الدولة السورية”.

وإذ شكر السيد نصرالله القيادة السورية على مساهتمها في إنجاز هذا التحرير، قال: “القيادة السورية لم يكن يعنيها اذا ذهبت جبهة النصرة الى إدلب أو قتلت في جرود عرسال، أو اذا قتل الدواعش في القلمون الغربي أو انتقلوا الى مكان آخر”.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى