غضب شعبي سوداني ضد التطبيع.. سد النهضة والرد الاثيوبي بعد تهديدات ترامب بالتفجير

العالم – بانوراما

في ملف بانوراما الاول نتناول: ما قاله رئيس حزب الأمة السوداني الصادق المهدي، ان التطبيع مع الكيان الاسرائيلي، يناقض القانون الوطني للسودان والالتزام القومي العربي، كما اعلنت لجان المقاومة السودانية رفضها قرار التطبيع معتبرة ان الحكومة الانتقالية غير مخولة باتخاذ قرارت مصيرية، شعبيا تظاهر عشرات السودانيين في العاصمة الخرطوم، احتجاجا على اتفاق التطبيع، واحرقوا علم كيان الاحتلال ورردوا شعارات مناصرة للقضية الفلسطينية .

ونستضيف د. محمد الزاك مدير عام مركز الرضا للتطوير المعرفي من الخرطوم.

ونبحث المواقف الشعبية ومواقف ابرز الاحزاب السياسية السودانية ومن بينها حزب الامة واللجان لاثورية الرافضة لاتفاق التطبيع .. الى اي حد اظهرت السلطة الانتقالية معزولة تماما في قرارها وانه تطبيع من طرف واحد وان ثورة التغيير وقواها الشعبية غير معنية بالاتفاق؟ والى اي حد باتت السلطة الانتقالية مطعونة في شرعيتها، بعد ان جائت على ظهر ثورة شعبية اطاحت بنظام البشير ، وكيف يتم تفسير قبول السلطة الانتقالية المدنية والعسكرية بملاحق سرية كشف عنها .. وتشمل اتخاذ مواقف عدائية ضد ايران وضد حزب الله وضد كل من يتخذ مواقف من الكيان الاسرائيلي؟

وفي ملف بانوراما الثاني نتناول: اعلان اثيوبيا رفضها التام لأي تهديدات موجهة إليها حول بناء سد النهضة ردا على تصريحات الرئيس الأميركي دونالد ترامب الذي قال فيها إن مصر قد تفجر السد في نهاية المطاف. واستدعت اديس ابابا السفير الأميركي للاعتراض على هذه التصريحات. من جهته دعا الاتحاد الاوروبي إلى خفض التوتر والتوصل إلى حل تفاوضي.

ونستضيف د. محمد السيد احمد خبير في الشؤون الافريقية من القاهرة.

المصدر

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى