فرنسا.. حملة مداهمات واعتقالات على خلفية قتل معلم قرب باريس

العالم – أوروبا

وأعلن وزير الداخية الفرنسي جيرار دارمانان الاثنين أن قوات الشرطة قد أطلقت عمليات ضد “عشرات الأفراد” المرتبطين بـ”التيار الإسلامي” في البلاد ولا تزال تلك العمليات جارية.

وقال وزير الداخلية إن فتوى قد صدرت بحق أستاذ التاريخ الذي قتل بقطع رأسه الجمعة.

وكان لاجئ شيشاني يبلغ من العمر 18 عاما قد قطع رأس أستاذ في منطقة “كونفلان سانت -أونورين”، بالضاحية الغربية لباريس، إثر عرضه لتلاميذه صورا كاريكاتورية مسيئة للنبي محمد (ص).

من جهتها، أكدت الشرطة أنها تعد لترحيل 213 أجنبيا كانوا محل المراقبة الأمنية الحكومية بشبهة التطرف، من بينهم نحو 150 يقضون عقوبات بالسجن.

وأوضح مصدر أمني أن عمليات الترحيل كانت جارية، في الواقع، قبل هجوم الجمعة على المعلم صمويل باتي قرب باريس.

وكان الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون قد توعد بالرد بشدة على مقتل المعلم خلال تفقده مكان الجريمة.

المصدر

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى