فضيحة تتسبب في استقالة وزير ألماني

العالم – اوروبا

وقال لورنز كافييه، في بيان عبر موقع الوزارة: اشتريت سلاحا من شخص كان يجب ألا اشتريه منه، الشيء الخاطئ هو ليس شرائي السلاح، إنما طريقة تعاملي مع الفضيحة، وأعتذر بسبب ذلك.

وأعرب عن رفضه أنباء بعض وسائل الإعلام، التي تظهره وكأنه مقرب من اليمين المتطرف، لافتا إلى أنه لم يعد يمتلك القدرة على الاستمرار في منصب وزارة الداخلية بالولاية.

ويعتبر كافييه أقدم وزير في ولاية ألمانية، إذ يشغل منصبه منذ 14 عاما.

المصدر

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى