فضيحة جديدة في مصرف لبنان علاوة 4 اشهر للحاكم ونوابه.

الجمهورية: فضيحة جديدة في مصرف لبنان علاوة 4 اشهر (bonus) للحاكم ونوابه المعيّنين حديثاً.

اشارت صحيفة “​الجمهورية  ” في عددها الصادر يوم الجمعة ٢٥ أيلول ٢٠٢٠.

الى انه برزت فضيحة جديدة في ​مصرف لبنان​ دلّت الى أنّ المسؤولين فيه يعيشون في عالم آخر، إذ بينما يدور البحث في إلغاء  الدعم عن بعض السلع الاساسية للمواطنين، أقرّ المجلس المركزي لمصرف لبنان علاوة 4 اشهر (bonus) للحاكم ​رياض سلامة​ ونوابه المعيّنين حديثاً وكذلك لأعضاء لجنة الرقابة على ​المصارف​ (المعيّنين حديثاً ايضاً) اضافة الى جميع موظفي مصرف لبنان.

Doc-P-697462-637234788355928780.jpg
أيعقل! في بلد الافلاس، يُكافأ المشتبه بفسادهم وأدائهم الاقتصادي…
طبعاً… يُعقل هذا، في بلد المذهبية… والمحاصصة الطائفية… والازلام، والاستزلام…

واللافت في هذا الصدد انّ مفوّض ​الحكومة​ لدى مصرف لبنان كريستيل واكيم (المعينة حديثاً) لم تعترض على هذا القرار، علماً أنّ قانون النقد والتسليف يمنحها هذا الحق، في وقت تساءل المراقبون عن الداعي لهذه العلاوة في هذه الظروف الحرجة مالياً، متسائلين هل انّ في الامر رشوة يُراد منها إسكات اي اعتراض على خطوات موجِعة سيتخذها ​المصرف المركزي​ في حق اموال اللبنانيين؟ وكذلك تساءلوا كيف لمصرف لبنان ان يتخذ إجراء من هذا النوع من دون ان يلتفت الى ودائع المواطنين التي لا يزال مصيرها مجهولاً؟.

أخيراً لا تعليق، سوى أنه هذا هو لبنان الفساد…. مسؤول بدل أن يُحاكم، يُكافأ، ومواطن بدل أن يحصل على حقوقه المشروعة، تُصادر أمواله وممتلكاته، من قبل زمرة من الفاسدين، وأولهم جمعية النهب اللبنانية!!!

أيعقل! في بلد الافلاس، يُكافأ المشتبه بفسادهم وأدائهم الاقتصادي…

طبعاً… يُعقل هذا، في بلد المذهبية… والمحاصصة الطائفية… والازلام، والاستزلام…

المصدر
جريدة الجمهورية
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى