فنيانوس:حوّلنا 15 ملياراً لمعالجة ست انهيارات والأولوية  للطرقات الدولية

  • تفقد أشغال طريق ضهر البيدر ووصلة طريق زحلة ـ ترشيش

  • الوزير فنيانوس:حوّلنا 15 مليار ليرة للهيئة العليا للاغاثة لمعالجة ست انهيارات والأولوية  للطرقات الدولية

  • “شركة حمّود” تعمل بدون توفر إعتمادات من أجل أن نخفف عن المواطن المعاناة

تفقد وزير النقل والاشغال العامة يوسف فنيانوس اعمال صيانة وتأهيل الانزلاقات والخسفات على طريق ضهر البيدر وزحلة ـ ترشيش، ورافقه في الجولة مدير عام الطرق والمباني المهندس طانيوس بولس ورئيس الهيئة العليا للاغاثة اللواء محمد خير، وكان في استقباله في ضهر البيدر محافظ البقاع كمال أبوجودة وحضور عدد من رؤساء بلديات البقاع والحاج قاسم حمّود المتعهد أشغال الطريقين ومهندسو “شركة حمّود للمقاولات”.

فنيانوس

وأكد الوزير فنيانوس أن الهدف من الجولة هو للإطلاع على عمليات الاشغال في مواقع الانزلاقات، وما حصل في موقع  ضهر البيدر حسث المنطقة التي حصلت فيها الانزلاقات هي  ملك خاص وفي هذا المكان كان  سينشأ عليه بناء خاص وفي المكان الذي تقوم بها الاشغال على الطريق هي ملك خاص أيضاً. واضاف أن المياه التي تجمعت في المنطقة “شكّلت ضغطاً على التربة أدت للأنهيارات التي بدورها كانت سبباً في انزلاقات وخسفات في تريق زحلة ـ ترشيش”. لافتاً إلى ” أننا نعمل مع الهيئة العليا للإغاثة لنرى الطريقة الانسب ولن ننسى طريق الغابون في الشمال، وقال: لا أعد غداً جلسة لمجلس الوزراء وما حصل في ضهر البيدر وترشيش يجب معالجته”.

مشيراً فنيانوس “سنعرض الموضوع على مجلس الوزراء حيث هناك مبلغ  من المساعدات سيتحّول للهيئة العليا للاغاثة بقيمة 15 مليار ليرة لمعالجة ست انهيارات في طرقات عدة أصابتها والأولوية  للطرقات الدولية التي لا نستطيع اقفالها وسنعمل وفق الطريقة الأنسب لمعالجة الأنهيارات لأننا بأمس الحاجة لهذه الطرقات”.

وتوجه الوزير فنيانوس للبنانيين وأبناء البقاع خاصةً “أن يتحملوا لأننا كنا نرصد مسألة إصلاح الطرقات للعام 2019 وحصل ما حصل من انهيارات واصبحت من الأولويات”.

ولفت الوزير يوسف فنيانوس “غداً في مجلس الوزراء سنبحث مسألة معالجة 106 إنهيارات في لبنان والمسالة ستأخذ بعض الوقت وقدمنا دراسة مشتركة بين وزارة الاشغال والهيئة العليا للاغاثة، وما نقوم به هنا كما نقوم في شكا”.

مثنياً على دور المتعهدين الذين يساعدوننا بسبب عدم توفر الاعتمادات شاكراً فنيانوس  لـ”شركة حمّود” المتعهدة (لمعالجة طريق ضهر البيدر ووصلة طريق زحلة ـ ترشيش) التي تعمل بدون توفر إعتمادات، من أجل أن نخفف عن المواطن المعاناة”.

ومن ترشيش أكد وزير الاشغال العامة يوسف فنيانوس أن الانزلاقات والانهيارات التي أصابت الطريق كانت بفعل “الامطار وتساقط الثلوج”. وتوجه بالشكر الى الهيئة العليا للاغاثة لسرعتها المطلوبة بالمعالجة. وقال أن اللواء خير أصر بالمشاركة معنا شخصياً اليوم للاطلاع على أعمال ورش الصيانة.

أبوجودة

محافظ البقاع كما أبوجودة قال “نظمنا محضر بالواقع الذي حصل وحولنا التقرير الى النيابة العامة الاستئنافية في البقاع برئاسة القاضي منيف بركات اذا ما كان هناك عوامل طبيعية فلا خطأ في ذلك، وإذا ما كان هناك من خطأ متعمد ستحصل الملاحقة القانونية”.

واضاف (لن نفتح الطريق قبل التأكد من عدم حصول انزلاقات ثانية).

 اللواء خير

بدوره اللواء محمد خير أكد ان الأعمال التي تجري  هي  من ضمن توجهات الرئيس سعد الحريري وقرارات مجلس الوزراء وتتم بالتنسيق مع الوزير فنيانوس.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى