فيديو الاعتداء على طبيب “دار الشفاء” ينتشر.. هكذا تفاعل اللبنانيون

انتشر فيديو الاعتداء على طبيب الطوارئ في مستشفى دار الشفاء في طرابلس مساء أمس على مواقع التواصل.

 

وتفاعل الناشطون مع الفيديو على نطاق واسع، حيث أعربوا عن تضامنهم مع الطبيب.

 

من جهتها، علّقت الصحافية جنى الدهيبي على حسابها على “تويتر” قائلة: “مشهد مرعب وغير مقبول لا أخلاقيا ولا قانونيا !
ولأ “جزمة العسكري” منها مقدسة أبدا، ونعم لمحاسبته على هذا التصرف المهين
الحادث في مستشفى دار الشفاء في طرابلس”.

 

بدوره، تساءل ربيع طليس: “برسم قيادة الجيش ما حصل مع الطبيب “لؤي شلبي” في مستشفى دار الشفاء عندما أراد أن يؤدّي واجبه الطّبي وأن يطبّق قسمه الإنساني بعلاج المريض المصاب، هل هذه هي الإنسانيّة وهل هذا هو القانون !!!”.

 

من جانبه، قال الدكتور حسن قميحة: “حضرة نقيب اطباء لبنان طرابلس د.سليم ابي صالح تحية نقابية وبعد انه في الساعة السابعة مساء وفي طوارئ مستشفى دار الشفاء تعرض الزميل الدكتور لؤي شلبي إلى اعتداء من قبل عناصر الجيش اللبناني وذلك أثناء قيامه بواجبه الطبي في قسم الطوارئ اثناء معاينة المصاب بطلق ناري عبدالله هرموش …”.

 

أمّا بالنسبة إلى عصام قيسي، فغرّد بالقول: “اعتدى عناصر من الجيش اللبناني على الدكتور لؤي شلبي في مستشفى دار الشفاء طرابلس أثناء معاينته لمصاب بطلق ناري في قسم الطوارئ. أراد الدكتور إتمام عملية تقديم الإسعافات الأولية. أراد عناصر الجيش التحقيق مع المصاب عندما كانت حالة المصاب حرجة”.

 

 

الجيش ووزيرة الدفاع يتحركان.. توقيف وإجراءات تأديبية

 

 

وفجراً، أصدرت إدارة مستشفى دار الشفاء في طرابلس بياناً جاء فيه:

“مساء يوم الثلاثاء في ١٩ ايار ٢٠٢٠ وبعد قدوم جريح الى طوارئ المستشفى إثر إشكال فردي، وبعد قدوم الجهات الأمنية المختصة، تعرّض أحد أطباء الطوارئ في المستشفى للضرب من أحد العسكريين.

إننا في إدارة المستشفى إذ نستنكر هذا العمل المدان بكل المقاييس، ونحن على يقين من أن هذا الخطأ الفردي الذي قام به العنصر لا يمثل فيها قيادته ومرجعيته؛

ونؤكد استمرارنا بعملنا وواجبنا الإنساني في تقديم الرعاية الطبية لجميع المرضى دون اي استثناء وتعاوننا مع كافة الهيئات والمؤسسات العسكرية منها والمدنية،
كما ونؤكد أننا لسنا مع نشر مقطع الفيديو المسرب، وكلنا ثقة بأن الجهة العسكرية المختصة ستتابع الموضوع لإنصاف الطبيب والمستشفى”

المصدر:
رصد لبنان 24

المصدر

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى