قد سلّمت …

قد سلّمت أنّ الرّحلة قصيرة
ولدت على الغصن وازدهرت
وستذبل أيضا عليه

قد سلّمت …
بأنّ عروق القصيدة قد يبست
وقصير ثوبها لم يستر عورة الحروف

ستراني في كلِّ كلمة طيبة قد مات أهلها
في عناقيد الكرم
في كتب التاريخ
في ذاكرتك
على وسادة السماء ستراني

موجوعة بالهزيمة
مصابة بصوت الخذلان
سأرتدي ثوب الياسمين
وأحتضن الوطن ك كتاب نادر
وأغفو
على رصيف الذاكرة المحترقة

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى