قصيدة (ياحسين بضمائرنا) والطاغوت

بسم الله الرحمن الرحيم

حاول نظام الطاغوت البعثي واولياؤه في العراق و بمعاونة كل من لايريد صوتا للحسين عليه السلام من الوهابية والسلفية والماسونية وافراخها ان يسكت صوت الحسين عليه السلام من خلال منع الشعائر الحسينية الخالدة. فقد قتل الالاف من شيعة اهل البيت عليه السلام ظلما وعدوانا وكفرا وطغيانا فهل سكت صوت الحسين عليه السلام؟ لاوالف لا بل ازداد نور الحسين (فهو نور الله الذي لايطفا ابدا) وظل نشيده يتردد في الاسماع نغمة خالدة خلود الدهر.

ان ثوة الحسين علية السلام والتي كان لها الاثر الاكبر في حفظ الاسلام العزيز اثرت حتى في المسلمين من غير اتباع اهل البيت وها هم الالاف منهم يعلنون اعتناقهم لمذهب اهل البيت واصبح الشيعة في كل بلد في العالم والاف اخرى غير مسلمة اعتنقت الاسلام. فالحسين عليه السلام مصباح الهدى وسفينة النجاه كما قال الرسول الاعظم صلى الله عليه واله منقذ البشرية من الظلمات الى النور وان سفينة الحسين عليه السلام اوسع واكبر كما اشار الامام الرضا عليه السلام وتسع المذنبين والعصاة ان شاء الله تعالى.

الشاعر الرادود المرحوم عبد الرسول محي الدين شاعر مجيد عُرف بقصيدته ( يا حسين بضمايرنا ) والتي قرأها الشيخ ياسين الرميثي رحمه الله في عام 1977 وهو عام انتفاضة صفر المجيدة ضد يزيد العصر صدام.وهذه القصيدة من القصائد الخالدة ولذا ارتايت ان اسجلها كاملة في هذا المقال خلوا من الاخطاء الاملائية التي شاهدتها في احد مواقع الانترنت.

ان هذه القصيدة على الرغم من اسلوبها الشعبي البسيط الا انها تحتوي على الكثير من المعاني السامية العظيمة والعشق الملتهب للحسين عليه السلام ابرازا لدوره العظيم في احياء الاسلام:لاغرابة اذن ان منعها صدام وعاقب كل من يسمعها او يحتفظ بها!.

القصيدة تعرض لنا ببساطة من هو الحسين ولماذا نحب الحسين وماذا يجب ان نتعلم من الحسين وكيف ان كل مبادئ الانسانية تم تنقيتها من جديد على يد الحسين بعد ان اصابها الصدا واسود بياضها على يد بني امية واشياعم من يوم السقيفة وليوم الناس هذا. لاشك بعد هذا ان احياء امرسيد الشهداء وسيد شباب اهل الجنة الحسين عليه السلام في كل وقت انما يساهم في اكمال مسيرة الحسين عليه السلام وكمال المسيرة الحسينية سوف يتحقق ان شاء الله بظهور الامام المهدي عليه السلام ف(بقية الله خير لكم ان كنتم مؤمنين، هود ايه 86) وقال الصادق عليه السلام احيوا امرنا…رحم الله من احيا امرنا.

فكل طعنة رمح تشهد وكل سيف الطبـر طبـره في كربلاء وفي سوح الجهاد كلهـا تصيـح آمنـه بمحــــــبـتـك يـا ابوالعـتـره فهنيئا لشيعة وانصار ابي عبد الله الحسين ورضي الله عن شهداء شيعة اهل البيت عليهم من صدرالاسلام الاول والى يوم القيامة . اعظم الله لنا اجورنا بمصابنا بالحسين عليه السلام وجعلنا واياكم يامحبي محمدا وال محمد من الطالبين بثاره مع وليه الامام المهدي عليه السلام. اللهم صل علي على محمد وال محمد وعجل فرجهم واهلك اعداءهم من الجن والانس من الاولين والاخرين والحد لله رب العالمين.

القصيدة كتابة

ياحسيـن بضمايرنـه******* صــــحنه بـــــيك آمــــــنّه
لا صيحة عواطف هاي *******لا دعـوه ومجــرد راي
هـذي مـن مبادئنـه******* صِحـنـه بــك آمــــــــــــنّـه

*********

بتكوينه البشـر يـا حسيـن******* متسـاوي النوعيــــــه
جسمه ومحتـواه واضـح******* ومعــــــروف بتساويّـه
الشئ البـي خفـي ومجهـول******* نــــزعاتـه النفسيـه
وهيّه بدورهـا اتكشفـه******* وتظــــــهـر لـك مخافيّـه
تكشفه مـن اتجاهاتـه******* شرلـو حســـــــن النيّـه
واحنـه بنفسـك آمنّـه******* مـن اعرفـــــــناهـا قدسيّـه
بشخصيتك لمسنه أوصاف******* مــنوجـدت بشخصيـه
لمسنه بيك أبوالاحرار******* اعرفـــنـه المـوت حرّيـه
لمسنه التضحيه بشخصك******* عرفنا الشرف تضحيـه
لمسنه بيك أبي ومتليـن *******عرفــــنـا الـذل عبوديـه
لمسنه اعلى الكرامه اﮔضيت******* عرفنا نريدها هيّـه
لمسنه ابذلت دم وحييـت******* عرفنـه الدنيـا وقــــتيـه
لمسنـه قسـوة اعدائـك ******عرفــــــــنـا احنـه فدائـيـه
عرفنه انظل بيدين يزيد******* مـن أيـد لقــــسـاوة أيـد

*********

عن سابق علم يحسيـن******* وعـن تركيـز بالفــكـره
حبينـاك وتبعنـاك******* ونـــــــتوقـع غصـص مــرّه
ونتوقع وقت محذور******* وساعـات الــتمـر خطـره
مابيـن ال يكيـدنّـه******* وبــــــــــيـن ايـدبـر الـغـدره
ومـع احساسنـا هـذا******* والشفـنـاه وننـــــــتـظـره
آمنّـه وتوطنّـه *******علـى كـل شـي بعـد يــــــجـره
معلوم اليشم ازهـار******* يوخـزه الشـوك بالشجـره
على ريحتكم شنـو الأزهـار******* نتحمـل أذى جمـره
تربة كربلاء تشهد *******ال من دمنـه أصبحـت حمـره
ويوم العاشر بعاشـور *******هـم يشــــهـد مـع الذكـره
وكل طعنة رمح تشهد******* وكل سيف الطبـر طبـره
كلهـا تصيـح آمنـه******* بمحــــــبـتـك يـا ابوالعـتـره
حقيقتنـه وطبيعتنـه******* اكـــــسبناهـا علـى الفطـره
احنه وكل دم مهدور******* وكل طعنه جرح ونحـور
بساحـات الشـرف كلنـه******* صـــــــحنـه بيـك آمنـه

**************

ياحسين ارتبطنا ويـاك******* بالـدم بالـــــنفـس بالجيـد
مثل ما ﮔلنـه عالفطـره *******لا صـــــدفـه ولا تعويـد
افرض نشذ عن خطّك******* ونسير على خــــط ابعيـد
افرض يجتذبنه الكاس******* ويســحرنه هـوى التجديـد
افرض ننفتـن بافكـار******* ونتـــــــسمـم وفتـره نحيـد
افرض نلتهـي نقامـر******* ونـــــــتصـرف بـلا تقييـد
اشما تفرض بعد يحسين******* اشم نعـمل بعـد ونزيـد
لابـد ماتجـي الساعـه******* البيهـا نـــــــنتبـه ونعـيـد
لابـد ماهـو الرحمـه******* يدركنـا ونــــــــرد اجديـد
حتـه ايخانـه نهـرم******* ويـــــــضعـف جيلنـا ونبيـد
ولا نﮕدر نحرك راس******* ولا نــﮕـدر نحـرك أيـد
ولنشـوف ولانسمع صـوت ******* تسندنـه وســــــــــادة مــوت
بآخـر نفـس احسبنـه******* صــــــــــحنـه بيـك آمـنّـه

************

على سيرة عقايدنه******* نحبكم يا ابـن داحـي البـاب
فتشنه بمحبتكم******* وماظـــــل علـى العيـن حجـاب
لا حب محترف طامع *******لا حب هاوي شبّ وغاب
حب المحترف عنده******* بتحـــقيـق الاربـاح حسـاب
وحب الهادي يتنقّل******* ويه اهوائه على ساعـه وذاب
الحب حبنا العلى الفطره******* العالم معتقـد بالالبـاب
روّاد الاصـول تﮕول******* عاليعــــــتقـد مـا ينعـاب
جيناكـم واحنـا ابيـن******* الـرحــــــــــم والاصــلاب
على هاي العقيده نسير******* الحاضر وااليجي والغآب
وعلى كل صوات من عدكم******* نرفع صوتنا بايجاب
بصوتك من صحت يحسين******* هل مِن ناصر لهالدين
مابيـن الاصـلاب احنـه******* صحـــــــــنـا بيـك آمنّـه

**************

مر بينه علـى حبـك دور******* لا يِـــــــنِّسـه ولا يِخفـه
مـن عدوانـك الچانـت******* بينـه تريــــــــــــد تتشـفّـه
علينه افرضـو أحكـام******* بـلا رحـــــــمـه ولا رأفـه
ثبتنـه بثقـه وبرهنّـه******* للظالـم رغــــــــــــــم أنـفـه
چنّه من نجي نـزورك******* علـى العـــــــاده المأتلفـه
يتحجـج علينـه ايريـد******* يمنــــــــعنـه بألـف حرفـه
ﮔال اللي يزور حسين******* وله مهمـــــا يكـن ظرفـه
عليه ميّت ذهب يدفـع******* رسـم ازيـــــارتـه ايكلفـه
دفعنه وكل شخص مِنّه******* يشعـر بعــــــده مـا وفّـه
شنهو الذهب شنهو المال******* اليحب يتوطـن الحتفـه
رد ﮔال اليزور حسين******* من ايـده ينــﮕــطـع چفّـه
انطينه اچفوفنه بالحال******* وركــضنه نـزورك بلهفـه
عنك ما منعنه الخوف******* ﮔطعـو من ايدينـه چفـوف
مـن الالـم مـا صحنـه******* صحنـه بيـــــــــــك آمنّـه

************

عشت يا ابن النبـي فتـره******* يصعــــب عاليحددهـا
مـات النبـي وأنظمتـه******* جديـدة عهـــــــد مولدهـا
والنـاس ابكفـر وبديـن******* مضـــــــطربـه عقايـدهـا
ولن حكم ابـن ابوسفيـان******* بـده للنظـــــــم يفسدهـا
ودين الدوله صح إسلام******* يعــــمّ احلـوﮔــك ويدهـا
ياديـن وأميـر الشـام******* الهالچلـمـــــــــــه يـرددهـا
مـا قاتلتكـم للصـوم *******لا حــــــــــــج لا محمـدهـا
بهالذهنيـه والمفهـوم******* لأمـــــــور خلافـه مهّدهـا
وعلى دين الملوك النـاس******* اشمـا تعــــبـد تقلدهـا
بهالرد الفعـل يحسيـن******* بهالفوضـــــــه التشاهدهـا
ﮔمت وطلقت هالصرخه******* المـا تــــتـأول الضدهـا
إن لـم يستقـم هالديـن******* ﮔلتهـا واثبـــــــتـت عِدهـا
وبضد چلمتك لن صـوت******* ارتفـع نيــــتـه ايفنّدهـا
صاحو خارجي وصحنه******* يحسيـن انتــــــه سيّدهـا
صاحو اشركت يحسين******* صحنه انت اصول الديـن
صاحـو بيكـم اكفرنـه******* صحنـه بيــــــــــــك آمـنّـه
يــحـــســـيـــن يــضــمــايــرنـــه

والحمد لله رب العالمين

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى