لافروف وبيدرسون: لا بديل عن الحل السياسي في سوريا

العالم – سوريا

وحسب الوكالة العربية السورية للانباء (سانا)، جاء في بيان للوزارة اليوم تم خلال اللقاء التأكيد على عدم وجود بديل عن الحل السياسي للأزمة في سوريا في إطار عملية يقودها وينفذها السوريون أنفسهم على أساس احترام سيادة سوريا ووحدة وسلامة أراضيها وفق قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254.

ولفت البيان إلى أنه جرى تبادل الآراء حول الوضع الإنساني في سوريا مع التأكيد على ضرورة حشد المساعدة الشاملة للسوريين في جميع أنحاء البلاد دون تمييز وتسييس وشروط مسبقة ما يسهم بالعودة الطوعية والكريمة للاجئين والمهجرين والمشردين داخلياً.

وأعرب الجانب الروسي عن دعمه لدعوة الأمين العام للأمم المتحدة إلى تخفيف الإجراءات القسرية أحادية الجانب على خلفية تفشي جائحة فيروس كورونا والتي تم فرضها بتجاوز صلاحيات مجلس الأمن الدولي بما في ذلك ضد سوريا.

ولفت البيان إلى أن الجانبين ناقشا بالتفصيل مجموعة كاملة من القضايا بما في ذلك الوضع في سوريا ومهام تقديم المساعدة الإنسانية الشاملة وتقويم الوضع الاجتماعي والاقتصادي فيها.

وأضاف البيان “تم إيلاء اهتمام خاص لعمل لجنة مناقشة الدستور التي عقدت اجتماعها الخامس نهاية شهر كانون الثاني الماضي في جنيف وتم النظر في نتائج اللقاء الدولي الخامس عشر حول سوريا بصيغة أستانا والذي عقد يومي الـ 16 والـ 17 من شباط الحالي في سوتشي”.

وجددت الدول الضامنة في البيان الختامي للقاء الدولي الـ 15 بصيغة أستانا التزامها القوي بسيادة ووحدة وسلامة الأراضي السورية واستمرار التعاون حتى القضاء على التنظيمات الإرهابية فيها.

المصدر

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى