لا دواء ناجح ضد كورونا بعد اخفاق التجارب.. ماذا عن وصفة ترامب!

العالم – كورونا في العالم

الآمال التي علقت على عقار “رمدزيفير” الاميركي لعلاج المصابين بالفيروس تلاشت بعدما اخفقت أولى التجارب الطبية التي اجريت في الصين لاختبار هذا الدواء وفقا لمسودة وثائق نشرتها منظمة الصحة العالمية بالخطأ.

الوثائق اظهرت إن الدواء لم يحسّن حالة المرضى أو يقلل من وجود العامل المسبب للمرض في مجرى الدم.

اما الدواء ضد الملاريا الذي يتم الترويج له على نطاق واسع خاصة من قبل الرئيس الاميركي دونالد ترامب هو ايضا لم ثبت نجاعته بعد بحسب وكالة الأدوية الأوروبية.

الوكالة انضمت إلى الجهات التي تبدي قلقا متزايدا إزاء دوائي كلوروكين وهيدروكسي كلوروكين بحيث ارتبط استخدامهما بارتفاع في الوفيات. وحذرت من آثار جانبية خطيرة لهذين العقارين خاصة على القلب والكبد والكلى.

وفي وقت تتصدر الولايات المتحدة قائمة الوفيات في العالم لا يزال ترامب يمضي باطلاق وعود بحصول بلاده على لقاح للفيروس قريبا، لافتا الى أنه يتم حاليا تطوير طرق للعلاج تعتمد على البلازما المشتقة من دماء المتعافين لكن دول كثيرة كالصين وايران كانت السباقة في هذا المجال.

وفيما تواصل الصين اختبارتها السريرية على لقاحين مضادين لفايروس كورونا بدأت بريطانيا أولى تجاربها السريرية في حين تجري هي والمانيا ودول اخرى اختبارات على المستوى الوطني بشأن الأجسام المضادة.

ويتزامن ذلك مع جهود تبذلها منظمة الصحة العالمية بالتعاون مع شركاء دوليين لتسريع عملية تطوير عقاقير آمنة وفعالة واختبارات وأمصال للوقاية وتشخيص وعلاج فيروس كورونا تكون متاحة للجميع بحسب المنظمة.

المصدر

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى