لتثبيت سعر صرف الدولار الرسمي

أفادت “الوكالة الوطنية للاعلام” بأن لجنة اهالي الطلاب اللبنانيين في الخارج والعشرات من الاهالي نفذوا اعتصاما، قبل ظهر اليوم امام مصرف لبنان، مطالبين “بانصافهم والنظر إلى أوضاعهم الملحة، خصوصا بعد أن وصل سعر صرف الدولار الى حدود 4000 ليرة، وضرورة اقرار صرف سعر الدولار الرسمي ب 1515 ليرة، لإرسال الاموال إلى ابنائهم الذين يدرسون في الجامعات في الخارج.

واكد امين سر اللجنة الدكتور ربيع كنج “المماطلة المستمرة والتضليل المتواصل والتعاميم التي يصدرها مصرف لبنان حول ضرورة تحويل الاقساط الجامعية ومصاريف الطلاب والتي تبقى في أغلبها حبرا على ورق الإعلام، بهدف الإيحاء ان معضلة الطلاب في الخارج قد حلت”.

وأعلن “ان اللجنة وبعد حوالى ثلاثة أشهر من انطلاق تحركاتها، وبعد اصطدامها بسدود الوعود الفارغة والتعاميم الخالية من أي مضمون، تدعو إلى استمرار الخطوات التصعيدية وصولا إلى تحقيق ما وعدت به الحكومة مرارا، أي تثبيت سعر صرف الدولار الرسمي، لإرسال الاموال إلى أولادهم، وهم لا يكلفون خزينة الدولة أي منح دراسية او مالية او غيرها”.

وأكد أهالي الطلاب أنهم في ظل الارتفاع الجنوني لسعر صرف الدولار الأميركي، لن يتمكنوا من الاستمرار في تغطية تكاليف معيشة ابنائهم الطلاب في الخارج، مستنكرين عدم تجاوب المسؤولين مع مطالبهم منذ اكثر من شهرين حتى اليوم.

المصدر

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى